fbpx
الراية الإقتصادية
خلال ورشة نظمها مركز تفوق لمهندسي أشغال.. سعد المهندي:

تعزيز السلامة يسرع إنجاز مشاريع البنية التحتية

الدوحة – الراية:

أكد الدكتور المهندس سعد بن أحمد المهندي، رئيس الهيئة العامة للأشغال، أن تعزيز ثقافة سلامة وأمان العاملين وحمايتهم يعزز من قدرتهم على الإنتاج والإنجاز في العمل، ما يُسرِّع بدوره من إنجاز مشاريع البنية التحتية الضخمة في قطر وفقًا لرؤيتنا الوطنية.

وقال خلال ورشة نظمها مركز «تفوق» حول معايير السلامة والأمان للمهندسين الذين التحقوا حديثًا بهيئة الأشغال العامة «أشغال» إن أهداف الورشة تتفق مع التزام المؤسسة بالتطور والتنمية في دولة قطر.

وأعرب السيد أندرو فوكنر، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لشركة شل قطر على الورشة عن سعادته بالشراكة لأول مرة مع هيئة أشغال في تقديم هذه الورشة، مشيرًا إلى أن التعاون من شأنه المساهمة في نقل المعارف والخبرات، مؤكدًا ثقته في أن هذه الورشة ستعزز قدرة مهندسي أشغال على إنجاز مشاريعهم الكبيرة مع الحفاظ على سجل ناصع في مجال الصحة والسلامة والحد من المخاطر المعروفة والسيطرة عليها».

وأضاف فوكنر هذه الورش لها تأثير إيجابي على كفاءة الكوادر البشرية في دولة قطر، وتساهم بشكل كبير في إنجاز وتحقيق ركيزة التنمية البشرية لرؤية قطر الوطنية 2030.

وعُقدت الورشة التي كانت بعنوان «الريادة في الصحة والسلامة والأمن والبيئة» مؤخرًا واستمرت ثلاثة أيام، وشارك فيها 25 مهندسًا تعرفوا من خلالها على أفضل الممارسات والمعايير في مجال الصحة والسلامة المهنية. وقد أكدت الورشة أهمية تبني ثقافة السلامة المهنية وتطرقت إلى أدوار ومسؤوليات المهندسين في هذا الصدد. كما ناقشت الورشة تأثير العوامل الداخلية والخارجية على تطبيق معايير السلامة في مكان المشروع، واستخدام أدوات السلامة ونظم الرصد والمراقبة والملاحظة.

 

تأتي الورشة في وقت مهم بالنسبة لهيئة أشغال، التي تعد الجهة الأولى في قطر المسؤولة عن إدارة تنفيذ مشاريع البنية التحتية الكبيرة في دولة قطر استعدادًا لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022.

وقدمت الورشة الخبيرة الاستشارية الأولى ساندي شريبر، من شركة «جي إم جي أسوشيتس ميدل إيست» للاستشارات الرائدة في مجالها في حضور آلان بالمر، أحد الشركاء في شركة «جي إم جي».

جدير بالذكر أن «جي إم جي» قد قدمت الدعم لشركة شل قطر ومصنع اللؤلؤة لتحويل الغاز إلى سوائل، وهو أكبر مصنع في العالم لتحويل الغاز الطبيعي إلى وقود نظيف الاشتعال، من أجل تعميم ونشر ثقافة السلامة الخالية من الإصابات والحوادث، مع الإشراف على المهندسين وفريق العمل أثناء تنفيذ مراحل المشروع.

وتأسس مركز تفوق في إطار الشراكة بين شل قطر وقطر للبترول وجامعة حمد بن خليفة. ويقدم المركز ورشًا مخصصة لتلبية احتياجات محددة في الشركات والهيئات الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى الدورات التدريبية المعتمدة في إدارة المشاريع. وقد نجح مركز تفوق في تخريج ما يقرب من ألف متخصص ومهندس في إدارة المشاريع منذ إنشائه في 2012.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X