fbpx
أخبار عربية
الجبهة العربية الفلسطينية تحذر من تعطيلها .. أشتية:

عقبتان أمام إجراء الانتخابات العامة

رام الله – وكالات:

كشف رئيس الوزراء الفلسطيني محمد أشتية، أمس، أن الانتخابات العامة التي أعلن عنها الرئيس محمود عباس، أمامها عقبتان رئيسيتان. ونقل موقع صحيفة “القدس” عن أشتية؛ قوله: إن العقبة الأولى تتمثل في قطاع غزة، حيث إن على حماس الموافقة على إجرائها، بينما العقبة الثانية مُتعلقة بالعراقيل التي ستفرضها إسرائيل لمنع إجراء الانتخابات في القدس”. وأكّد رئيس الوزراء على استعداد “الحكومة للذهاب إلى قطاع غزة غدًا على أرضية الاتفاق الذي تم توقيعه مع حركة حماس”. وأضاف أشتية: “منظورنا للمصالحة مبني على شرعية واحدة وقانون واحد ونظام قضائي واحد وسلاح واحد، بينما منظور حماس للمصالحة مبني على التقاسم الوظيفي”. من جهتها، أكّدت الجبهة العربية الفلسطينية، أن تعطيل الانتخابات (الرئاسية- التشريعية-المجلس الوطني)، لا يجوز تحت أي ظرف من الظروف، فهي استحقاق ثابت وأصيل للشعب الفلسطيني، مرحبة بدعوة رئيس السلطة محمود عباس بإجراء الانتخابات العامة في القدس وغزة والضفة باعتبارها مدخلًا حقيقيًا لإنهاء الانقسام. ودعت الجبهة في بيانٍ أصدرته في ذكرى انطلاقتها الـ 51، إلى عدم إضاعة دعوة رئيس السلطة للانتخابات وانتهاز هذه الفرصة، والبدء الفوري بتنفيذ اتفاقيات المصالحة وعلى رأسها اتفاق القاهرة 2017. وشدّدت على أهمية تطوير المُقاومة الشعبية التي تعتبر ضرورة قصوى في هذه المرحلة، خصوصًا أنها بدأت تعطي نتائج إيجابية سواء على صعيد المُواجهة مع جيش الاحتلال وإرهاقه. وفي ذات السياق، أكّدت الجبهة العربية، على ضرورة تصعيد حملات المُقاطعة المُتنامية مع الاحتلال الإسرائيلي لتشمل كافة التعاملات.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X