الراية الإقتصادية
خلال مشاركته في المنتدى الاقتصادي العربي الإيطالي.. خليفة بن جاسم:

16% نمو التبادل التجاري مع إيطاليا

ارتفاع مساهمة القطاع الخاص في الاقتصاد الوطني

توقيع اتفاقيتي شراكة بين مجموعة البناء القطرية وشركتين إيطاليتين

ميلانو – الراية:

قال سعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد آل ثاني رئيس غرفة قطر إن قطر وإيطاليا يتمتعان بعلاقات وطيدة في مختلف المجالات، كما يعمل القطاع الخاص في كلا البلدين على دعم هذه العلاقات وتعزيزها وذلك من خلال التعاون المشترك والذي يهدف إلى تعزيز التجارة البينية، حيث حقق التبادل التجاري خلال العام 2018 نمواً بنسبة 16% مقارنة مع العام السابق إذ بلغت قيمته نحو (2.8 مليار يورو) العام الماضي مقابل (2.4 مليار يورو) في 2017.

وأضاف الشيخ خليفة بن جاسم في تصريحات على هامش مشاركته في المنتدى الاقتصادي العربي الإيطالي الذي عقد بمدينة ميلانو الإيطالية، أن هذا المنتدى والذي عقد بشراكة استراتيجية مع غرفة قطر، يتيح فرصا مميزة لتطوير الأعمال والتواصل بين الشركات ورجال الأعمال في كل من الدول العربية وإيطاليا ومناقشة المشاريع الاستثمارية المتاحة في مختلف القطاعات، لافتا إلى أن الدول العربية وإيطاليا ترتبط بعلاقات صداقة وثيقة ساهمت في تعزيز التبادل التجاري والاستثماري بين الجانبين خصوصا في السنوات الأخيرة. وقد كان للغرفة التجارية العربية الإيطالية المشتركة دور مهم في تعزيز هذه العلاقات.

ونوه سعادة رئيس الغرفة إلى أن إيطاليا تعد وجهة مميزة للاستثمارات القطرية التي توجهت لمختلف القطاعات الاقتصادية، لكن أبرزها يبقى محطة الأدرياتك لاستقبال الغاز المسال وهي شراكة بين قطر للبترول وإكسون موبيل الأمريكية، وشركة سنام الإيطالية، حيث تزود قطر إيطاليا بالغاز الطبيعي المسال بمعدل 8 مليارات متر مكعب من الغاز سنوياً ما يعادل 10% من احتياجاتها، لافتا إلى أنه في المقابل يوجد العديد من الشركات الإيطالية التي تعمل في قطر بمختلف المجالات، مشددا على أن الفرصة متاحة لزيادة عدد هذه الشركات في السوق القطري وذلك مع تزايد الفرص الاستثمارية في ظل الانفتاح الاقتصادي والاستعدادات لمونديال 2022، فضلا عن المزايا الفريدة التي تمنحها دولة قطر للمستثمرين الأجانب.

وأوضح سعادة الشيخ خليفة بن جاسم أنه على الرغم من الحصار الجائر الذي تتعرض له دولة قطر منذ منتصف العام 2017، إلا أن هذا الحصار كان دافعا للقطاع الخاص القطري لتعزيز مساهمته في الاقتصاد الوطني، كما تمتلك دولة قطر خطة تنموية طموحة وفقا للرؤية الوطنية 2030، واتخذت سياسات اقتصادية مرنة بهدف تشجيع الاستثمارات المحلية والأجنبية من خلال تقديم الحوافز للمستثمرين، إلى جانب توفير البنية التحتية المتطورة والمناطق الاقتصادية واللوجستية والأراضي الصناعية، وتقديم التسهيلات التي تحفز الشركات الأجنبية لدخول السوق القطري.

وأشار إلى أن رجال الأعمال القطريين يتطلعون إلى التعرف بشكل أكبر على الفرص الاستثمارية المتاحة ودراسة إمكانية عقد تحالفات مع نظرائهم الإيطاليين لإقامة مشروعات مشتركة سواء في إيطاليا أو في قطر، معربا عن أمله في أن يكون هذا المنتدى انطلاقة قوية نحو تحقيق مزيد من التعاون بين البلدان العربية وإيطاليا في المجالات التجارية والاقتصادية، وأن يحفز رجال الأعمال نحو مزيد من الشراكات والتحالفات الاستثمارية.

وقد شهد سعادة الشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني رئيس غرفة قطر التوقيع على اتفاقيتي شراكة بين مجموعة البناء القطرية وشركتين إيطاليتين هما شركة Socomec وشركةScam beach cleaner، حيث وقع الاتفاقيتين عن الجانب القطري السيد بدر عبد الحميد مصطفوي مدير عام القسم التجاري في مجموعة البناء القطرية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X