fbpx
الراية الإقتصادية
وقّعت اتفاقيتين خلال لقاءين منفصلين مع وفدي البلدين

الغرفة تعزّز التعاون مع موزمبيق وماليزيا

العبيدلي: 968 مليون دولار التجارة مع ماليزيا

40 شركة ماليزية تعمل في السوق القطري

نتطلع إلى الفرص الاستثمارية في موزمبيق

محمد عزت: نتطلع إلى إقامة تحالفات مع المستثمرين القطريين

ديماندي: فرص واعدة بقطاعات البنية التحتية والزراعة

الدوحة – الراية:

بحثت غرفة قطر العلاقات التجارية والاقتصادية مع وفدين تجاريين من ماليزيا وموزمبيق، خلال لقاءين منفصلين عقدتهما أمس. وتم خلال اللقاءين مناقشة سبل تعزيز التعاون وبحث الشراكات بين رجال الأعمال القطريين ونظرائهم من البلدين، كما وقّعت الغرفة على هامش اللقاءين اتفاقيتي تعاون مشترك مع غرفة أسيان التجارية بماليزيا، وغرفة تجارة موزمبيق.

والتقى السيد محمد بن أحمد العبيدلي عضو مجلس إدارة الغرفة، الوفد الماليزي الذي يمثل غرفة آسيان التجارية، ويضم قطاعات السياحة والمشروبات وإعادة التدوير والشحن، ويترأسه السيد محمد عزت أمير رئيس غرفة آسيان، بحضور عدد من ممثلي الشركات وأصحاب الأعمال من الجانبين.

ووقّع العبيدلي وأمير اتفاقية تعاون بين الغرفتين لتعزيز العمل المُشترك، والتنسيق فيما يخص تنظيم اللقاءات والفعاليات، وتبادل المعلومات اللازمة، وذلك لخدمة قطاع الأعمال في قطر وماليزيا.

وأكد العبيدلي خلال استقباله الوفد على تطوّر العلاقات الاقتصادية بين قطر وماليزيا، وذلك بفضل الجهود المبذولة من كلا الجانبين وعلى رأسها القيادة الرشيدة في كلا البلدين، مشيراً إلى أن الزيارات رفيعة المستوى بين الجانبين ساهمت بشكل كبير في تمتين علاقات التعاون الاقتصادي والتجاري بينهما.

شريك تجاري

وقال: إن ماليزيا تعد شريكاً تجارياً مهماً لدولة قطر حيث تضاعف التبادل التجاري بين البلدين خلال العقد الأخير من 320 مليون دولار عام 2007 إلى 968 مليون دولار العام الماضي.

أما على مستوى التعاون بين القطاع الخاص، فأوضح العبيدلي أن هناك أكثر من 40 شركة ماليزية تعمل في السوق القطري، وأن أصحاب الأعمال القطريين ينظرون لماليزيا باعتبارها وجهة متميزة في مجالات السياحة والضيافة والقطاع المالي والعقاري والصناعي.

ونوه إلى حرص غرفة قطر على تعزيز العلاقات التجارية بين القطاع الخاص القطري والماليزي، وتطلع الغرفة إلى وجود شراكات فاعلة بين رجال الأعمال في البلدين، كما أكد على أهمية تفعيل مجلس رجال الأعمال القطري الماليزي الذي تأسس عام 2017، وعقد لقاءات تفاعلية بين الشركات القطرية والماليزية لاستكشاف سبل التعاون المشترك فيما بينهم والتباحث في آليات تبادل الاستثمارات والخبرات في المجالات ذات الأولوية لاقتصاد البلدين.

بدوره أشار السيد محمد عزت أمير رئيس غرفة آسيان إلى أنه جاء على رأس وفد غرفة آسيان التجارية للتباحث مع أصحاب الأعمال القطريين، حول فرص عقد تحالفات تجارية وتأسيس شراكات مُتبادلة، كما أكد أن أعضاء الغرفة ينظرون إلى دولة قطر باعتبارها وجهة استثمارية مميزة.

وأضاف أن توقيع اتفاقية بين غرفة آسيان التجارية وغرفة قطر يستهدف خدمة أعضاء الغرفتين، وإيجاد منصة لتطوير وترقية علاقات التعاون المشترك بينهما، بما يعود بالنفع على اقتصاد البلدين.

غرفة موزمبيق

من جهة أخرى، وقّع السيد محمد بن أحمد العبيدلي عضو مجلس إدارة غرفة قطر اتفاقية تعاون مع غرفة تجارة موزمبيق، خلال لقاء عقد مع وفد تجاري موزمبيقي برئاسة السيد جوليو ديماندي رئيس غرفة تجارة موزمبيق، وحضر اللقاء السيد علي بوشرباك المنصوري مساعد المدير العام للعلاقات الحكومية وشؤون اللجان بغرفة قطر.

وقال العبيدلي إن غرفة قطر تتطلع إلى تشجيع أصحاب الأعمال القطريين والمستثمرين لاستكشاف فرص الاستثمار المتاحة في قارة إفريقيا ومنها موزمبيق التي تزخر بالكثير من فرص الاستثمار في قطاعات مختلفة.

واعتبر رئيس غرفة تجارة موزمبيق أن مذكرة التفاهم بين غرفتي البلدين ستسهم في تعزيز التعاون بين رجال الأعمال من البلدين، وتشجيع القطريين على الاستثمار في بلاده، مؤكداً أن هناك اهتماماً من جانب بلاده نحو تعزيز كافة مجالات التعاون مع قطر وبناء علاقات قوية بينهما، ودعا أصحاب الأعمال القطريين إلى زيارة بلاده والتعرّف على فرص الاستثمار المتاحة في مجالات البنية التحتية والطاقة والزراعة والثروة السمكية والنقل.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X