المحليات
وقعا اتفاقية إطار عمل لتطوير التكنولوجيا بمجال النفط والغاز

تعاون بحثي بين كلية الهندسة وروسنفت الروسي

الدوحة – هناء صالح الترك:

وقع مركز أبحاث الغاز بكلية الهندسة بجامعة قطر اتفاقية إطار عمل في مجالي البحوث والتدريب مع مركز روسنفت الروسي العالمي للأبحاث والتطوير والذي تم افتتاحه مؤخرًا في واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا.

وتهدف الاتفاقية إلى توسيع آفاق التعاون بين الطرفين في مجالات البحث العلمي والتطوير في نماذج التكنولوجيا المستعملة في مجالي النفط والغاز وإجراء البحوث المشتركة والدورات التدريبية في هذا المجال.

وقع الاتفاقية الدكتور خالد كمال ناجي عميد كلية الهندسة بجامعة قطر والدكتور مراد بقليف المدير العام لمركز روسنفت وذلك بحضور سعادة السيد نور محمد خولوف السفير الروسي المعتمد لدى الدولة، وعدد من المسؤولين في الجانبين.

وقال د.خالد ناجي عميد كلية الهندسة نفخر بتوقيع الاتفاقية مع روسنفت، وهذا يأتي استنادًا لسياسة كلية الهندسة المتعلقة بتطوير مثل هذه الاتفاقيات مع شركاء محليين وعالميين مختصين في مجالات البحوث ذات الأولوية لدولة قطر. يمثل مركز أبحاث الغاز ركيزة أساسية في كلية الهندسة في مجال صناعة النفط والغاز الطبيعي من خلال الاستثمار في بحوث وبرامج التدريب التي يديرها المركز والتي تدعم التنمية المستدامة في مجال صناعة النفط والغاز الطبيعي، ما يتماشى مع خطة قطر المستقبلية 2030.

وقال د. مراد بقليف يعبر فريق مركز روسنفت العالمي للتطوير والبحوث عن سعادته بحصوله على مثل هذه الفرصة للتفاعل وتعميق التعاون مع جامعة قطر ممثلة بكلية الهندسة ومركز أبحاث الغاز الرائدة في البحوث والتطوير ومجال التعليم. سنحصل من خلال التوقيع على هذه الاتفاقية على الحافز للتطوير والاندماج في الحلول التقنية الحديثة والعلمية وتبادل المعرفة بين قطر وروسيا.

وقال د.مفتاح النعاس مدير مركز أبحاث الغاز الهدف من هذه الاتفاقية توسيع مجالات التعاون في مجال صناعة النفط والغاز بين جامعة قطر وروسنفت عن طريق تبادل الخبرات والمعلومات في تقنيات صناعة النفط والغاز من كلا الطرفين حيث تضمنت هذه الاتفاقية التعاون في تطوير الدراسات والاستشارات في مجال صناعة النفط والغاز الطبيعي. وكذلك سيتعاون الطرفان على تطوير آلية مشاريع البحث لتصل إلى شركاء ومراكز بحث عالمية ودورات تدريبية.                

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X