fbpx
الراية الرياضية
الفائزان في الجولة الأولى يتطلعان للاقتراب من المربع الذهبي

مواجهة عاصفة بين العراق والإمارات

الدوحة – د ب أ:

 

في لقاء تغلب عليه المعنويات العالية والرغبة في التأهل والاقتراب بشدة من العبور للمربع الذهبي، سيصطدم المنتخب الإماراتي لكرة القدم بنظيره العراقي اليوم في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الأولى بالدور الأول.

ومع الفوز الثمين الذي حققه كل من الفريقين في الجولة الأولى من مباريات المجموعة، يراود الأمل كلا منهما لتحقيق الفوز الثاني على التوالي ووضع قدم على الأقل في المربع الذهبي للبطولة. ويستطيع المنتخب الإماراتي الاقتراب بشدة من المربع الذهبي إذا حقق الفوز في مباراة اليوم وقد تصبح فرصة المنتخبين متساوية مع أفضلية بسيطة على فرص منافسيهما في المجموعة إذا انتهت هذه المباراة بالتعادل، فيما سيحجز المنتخب العراقي بطاقة التأهل الأولى من هذه المجموعة إلى الدور قبل النهائي حال حقق الفوز اليوم على الأبيض الإماراتي ليترك الصراع دائراً على البطاقة الثانية بين باقي فرق المجموعة وربما بين المنتخبين الإماراتي والعنابي فقط حال فاز الأخير على نظيره اليمني في مباراة اليوم.

واستهل المنتخب الإماراتي مشواره في البطولة بفوز كبير 3-صفر على نظيره اليمني لكن المباراة لم تشهد اختباراً حقيقياً للفريق الإماراتي الذي سيواجه مهمة أكثر صعوبة بالتأكيد في مباراة اليوم أمام المنتخب العراقي الذي بدأ مسيرته في البطولة بالفوز الثمين 2-1 على نظيره القطري في المباراة الافتتاحية. وتتعدد أسلحة كل من المنتخبين في مباراة اليوم لكن يظل السلاح المشترك بينهما هو الدفعة المعنوية التي نالها كل منهما من الفوز في الجولة الأولى.

كما نال المهاجم الإماراتي علي مبخوت دفعة معنوية هائلة بشكل شخصي حيث سجل الأهداف الثلاثة (هاتريك) لفريقه في مباراة اليمن وبات من أبرز الهدافين في تاريخ بطولات كأس الخليج.

ومن المؤكد أن مبخوت يمثل أحد الأسلحة المهمة للمنتخب الإماراتي بقيادة المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك الذي أكد أن فريقه يسعى دائماً للفوز في المباريات التي يخوضها.

وفي نفس الوقت، يدرك المنتخب الإماراتي أن المباراة فرصة ذهبية لتحقيق التفوق النسبي قبل المواجهة المرتقبة أمام العنابي في الجولة الأخيرة من مباريات المجموعة.

كما تمثل المباراة مواجهة خاصة بالنسبة للسلوفيني سريتشكو كاتانيتش مدرب المنتخب العراقي أمام فريقه السابق المنتخب الإماراتي وإن أكد كاتانيتش أنها مواجهة ليست عاطفية بالنسبة له وأنه يتعامل معها بشكل طبيعي.


فان مارفيك مدرب الإمارات:

أعرف العراق جيداً وهدفنا الانتصار

 

أكد الهولندي بيرت فان مارفيك مدرب الإمارات أن المواجهة مع العراق والتي ستقام مساء اليوم بالجولة الثانية من المجموعة الأولى لخليجي ٢٤ غاية في الصعوبة والقوة في نفس الوقت.

وقال مارفيك في المؤتمر الصحفي: لم تكن هناك استعدادات أمامنا فقط يومان للعب المباراة الثانية وليس كما معتاد في البطولات التي شاركنا فيها من قبل في وجود فاصل زمني بين المباريات ولكن علينا أن نتعامل مع الوضع الحالي بصورة جيدة وأن نكون جاهزين في الموعد المحدد.



وأضاف: نجتمع مع اللاعبين باستمرار ونحن جاهزون ولياقتنا جاهزة وما ركزنا عليه هو الاستشفاء قبل أي مباراة نلعبها.

وعن هدف المشاركة قال مارفيك: إننا أعلمنا بهذه المشاركة بالبطولة في يوم لعب مباراة فيتنام في التصفيات الآسيوية وأردنا أن نكون موجودين وهي بطولة مهمة للاعبين لتطور المستوى بالنسبة للاعبين وبالتالي مهمة للمنتخب الإماراتي.

وعن توقعه بالمنافسة قال مارفيك: ما يهمني مباراة العراق ونعرف مدى قوته ذهنياً وبدنياً ولقد لعبت أمام العراق كثيراً عندما كنت مدرباً للسعودية وهو منتخب جيد وحقق نتيجة إيجابية أمام قطر وهو يلعب بدون عدد من اللاعبين الأساسيين في هذه المباراة.

 

مرزوق: العراقي متطور

 

أكد محمد مرزوق لاعب منتخب الإمارات أنهم عازمون على تحقيق نتيجة إيجابية وقال: نعرف أن المنافس قوي وهو منتخب تطور كثيراً ولدينا العزم بالحصول على النقاط الثلاث وما يهمنا أن نقدم كل ما لدينا في المباراة وتحقيق الفوز. وأضاف محمد مرزوق: نحن نأخذ كل مباراة بأهميتها ومباراة العراق صعبة وأهم شيء الثلاث نقاط ولا نفكر إلا في المباراة التي نلعبها.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X