fbpx
المحليات
بموجب اتفاقية بين صندوق قطر للتنمية والحكومة الأردنية

4.2 مليون دولار من قطر لدعم صندوق الأردن للاجئين

الكواري: مشاريع صحية وتعليمية واقتصادية لدعم اللاجئين السوريين

عمان – قنا:

وقّع صندوق قطر للتنمية اتفاقية منحة بقيمة (4,2) مليون دولار مع الحكومة الأردنية للمساهمة في تمويل صندوق الأردن الصحي للاجئين من أجل تخفيف الضغوط المالية على موازنة وزارة الصحة الأردنية نتيجة تدفق أعداد كبيرة من اللاجئين وتلقيهم الخدمات الصحية.

وبهذه الاتفاقية ينضم صندوق قطر للتنمية إلى الحساب المشترك للجهات المانحة (MDA)، الذي يضم كلاً من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) وحكومة الدنمارك وحكومة كندا، بالإضافة إلى آلية التمويل الميسر العالمية (GCFF) مع إمكانية انضمام مانحين آخرين.

وقع الاتفاقية خليفة جاسم الكواري مدير عام صندوق قطر للتنمية وسعادة الدكتور وسام عدنان الربضي وزير التخطيط والتعاون الدولي نيابة عن الحكومة الأردنية وذلك بحضور سعادة الدكتور سعد جابر وزير الصحة الأردني وسعادة الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني سفير دولة قطر لدى المملكة الأردنية الهاشمية ووفد الصندوق.

وبهذه المناسبة أعرب خليفة الكواري عن تقديره للدور الذي يقوم به الأردن في أزمة اللجوء للإخوة السوريين والعبء الذي يتحمله جراء ذلك من منطلق الأخوة والإنسانية المتأصلة في الشعب الأردني الشقيق.

وأكد أن دولة قطر من الدول الداعمة للشعب السوري الشقيق في هذه الأزمة عبر صندوق قطر للتنمية الذي يدعم العديد من مشاريع التنمية البشرية والصحة والتعليم والتمكين الاقتصادي، مُعرباً عن أمله أن تخفف هذه المساهمات العبء عن الشعب السوري الشقيق ومتعهداً بمواصلة هذا الدعم بناء على التوجيهات الصادرة لصندوق قطر للتنمية بهذا الشأن من حكومة دولة قطر.

من جانبه ثمّن وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني مساهمة صندوق قطر للتنمية في صندوق الصحة الأردني للاجئين، لافتاً إلى أن استضافة ما يزيد على مليون وثلاثمائة ألف لاجئ سوري على أراضي المملكة له الأثر الكبير على جميع القطاعات والخدمات المقدمة من قبل الحكومة، حيث يعتبر الأردن نموذجاً يحتذى من حيث استقبال اللاجئين وتقاسم الموارد معهم.

وأوضح الدكتور الربضي أن الأردن تحول إلى البعد التنموي في تعاطيه مع اللجوء السوري بعد أن كان التركيز على الجانب الإنساني في بدايات الأزمة، مؤكداً على ضرورة تنسيق الجهود الدولية لتوفير الدعم المناسب للمملكة لتحمل أعباء استضافة السوريين، خاصة الدعم الموجه لقطاعي التعليم والصحة.

ولفت إلى أن توقيع هذه الاتفاقية يكتسب أهمية كبرى لاعتبارها أول اتفاقية تؤسس للتعاون التنموي بين الصندوق والوزارة، مُعرباً عن أمله لتطوير التعاون والعمل الثنائي لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأضاف أن استراتيجية صندوق قطر للتنمية تتلاءم مع أهداف التنمية المستدامة، مُنوهاً إلى امتلاك الصندوق محفظة واسعة من الأدوات المالية لتقديم المساعدات الخارجية تشمل تقديم المنح والقروض الميسرة والاستثمارات التنموية، بالإضافة إلى امتلاكه شراكات واسعة على المستوى الوطني والدولي.

وأشاد الوزير الأردني بالعلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، مُعبراً عن تقدير الحكومة الأردنية لصندوق قطر للتنمية على هذا الدعم.

ويعد إيجاد الحساب المشترك للجهات المانحة (MDA) نقلة نوعية، حيث يتم الصرف وبشكل مباشر على ثلاثة برامج موجودة في موازنة وزارة الصحة وحسب الأولويات وهي الرعاية الصحية الأولية والرعاية الصحية الثانوية والأدوية والمستهلكات الطبية.      

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X