الراية الإقتصادية
نظمته جامعة تكساس وتضمن 84 جلسة حوارية

اختتام المؤتمر الدولي للهندسة الحاسوبية

الدوحة-قنا:

 اختتمت جامعة «تكساس إي آند إم» في قطر فعاليات «المؤتمر الدولي الثالث للعلوم والهندسة الحاسوبية» التي استمرت يومين بمشاركة كوكبة من خبراء العلوم الحاسوبية والحوسبة عالية الأداء من جميع أنحاء العالم. وشمل البرنامج الفني للمؤتمر هذا العام 84 جلسة حوارية تناولت مجالات متنوعة مثل تطبيقات العلوم الحاسوبية للنفط والغاز والبيولوجيا والطب والشبكات الكهربائية وتقنيات الطاقة الشمسية الكهروضوئية والمواد المتقدمة. كما تخلل برنامج المؤتمر لهذا العام جلسات حوارية خاصة حول تقنيات وتطبيقات الذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى مشاركة متحدثين رئيسيين من مؤسسات رائدة في أمريكا الشمالية وأوروبا والهند وقطر.

وشهدت فعاليات المؤتمر أيضا هذا العام تقديم جائزة «الباحث الشاب» في العلوم الحاسوبية التي يرعاها معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة حيث تنافس 8 مرشحين (دون ال 35 عاما) من مؤسسات في قطر وخارجها على جوائز نقدية لأفضل ثلاثة عروض تقديمية. وتم تشكيل لجنة تحكيم تضم متخصصين في الحوسبة الوطنية والدولية تغطي مجموعة واسعة من التخصصات مثل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وعلوم المواد والبيولوجيا والتعلم الآلي حيث حصد المركز الأول الطيب بنتريا من معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، والمركز الثاني دومينيكو مارسون من جامعة تريست بإيطاليا، أما المركز الثالث فكان من نصيب عمرو محمد من جامعة حمد بن خليفة.

واختتم المؤتمر بمسابقة للملصقات أشرفت عليها لجنة تحكيم الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي. وضمت لجنة التحكيم كلا من الدكتور أحمد الرباعي، مدير تقنية المعلومات والاتصالات والدكتور علي العبوبي، مدير برنامج تقنية المعلومات والاتصالات. وفاز اثنان من طلاب جامعة تكساس إي أند أم في قطر، وهما علي المالك ومريم البوعينين، بجائزة «أفضل ملصق للطالب».

وفي هذا الصدد، أوضح الدكتور عثمان البهالي، رئيس المؤتمر ومدير مركز الحوسبة العلمية المتقدمة أن هذا المؤتمر الدولي يؤكد على متانة الشراكة الوثيقة التي تجمع الجامعة مع معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة ومعهد قطر لبحوث الحوسبة والمؤسسات المعنية الأخرى.        

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X