fbpx
إذاعة و تلفزيون
ضمن تغطياتها لاحتفالات الدولة.. الجبارة ل الراية:

الإذاعة تركز على الإرث الحضاري والتاريخي لقطر

مواكبة التطور الإعلامي من خلال مواقع التواصل الاجتماعي

كتب – مصطفى عبد المنعم:

كشف ماجد الجبارة مراقب الأخبار بإذاعة قطر عن المخطط البرامجي الخاص الذي أعده قسم مراقبة الأخبار لمواكبة احتفالات اليوم الوطني، منوها إلى مجموعة من البرامج الحية والحصرية الذي تتناسب مع هذا اليوم، ومكانته لدى كل من يعيش على أرص قطر. وقال الجبارة في تصريحات خاصة ل الراية أنه من ضمن البرامج التي ستقدم ضمن مخطط اليوم الوطني، برنامج «شخصيات لا تنسى» الذي يسلط الضوء على حكام دولة قطر ويستعرض تاريخ تأسيس الدولة حتى يتعرف أبناؤنا على إنجازات الأجداد الذين قدموا لنا الكثير حتى نعيش حاضرنا المضيء ومستقبلنا المتميز بإذن الله، وهناك أيضا برنامج «كلنا قطر» الذي يركز على الإرث الحضاري لدولة قطر والذي يسهم بشكل كبير في حدوث نهضة البلاد التي نعيشها، ويتم الحديث خلال البرنامج عن شعارات اليوم الوطني والتي يتم اختيارها كل عام ومدلولاتها ومعانيها خاصة أن هذه الشعارات يتم انتقاؤها من كلمات وأشعار المؤسس الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني، فضلاً عن برنامج بعنوان «وطن المعالي» والذي تم اقتباس اسمه من شعار هذا العام «المعالي كايدة»، وهو من نوعية البرامج الوثائقية التي تقدم معلومات للمستمع عن تاريخ دولة قطر، وبرنامج «من أقوال القائد» والذي يستعرض مقولات حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى. وأضاف الجبارة: كما هي عادة الإذاعة القطرية فإنها تحرص على التميز في الطرح وعدم الانفصال عن الواقع ووضع المستمع في قلب كل ما يحدث من حوله. وذلك من خلال خطط معدة مسبقًا يتم خلالها توزيع شبكة المراسلين على كافة أرجاء الدولة لنقل أبرز الأحداث من أي مكان، لافتا إلى استمرارهم في القيام بالتغطيات اليومية الاعتيادية عبر نشرات الأخبار فضلا عن التقارير التي تنقل للمستمع كل ما يدور من حوله. موضحًا أن مراقبة الأخبار تقدم حاليًا تغطيات إضافية إلى جانب برامجها اليومية لكافة الأحداث والأنشطة التي تشهدها الدولة ولها علاقة باليوم الوطني على مدار الساعة، وأيضًا تم إعداد تقارير خاصة إذاعية تتحدث عن أهم الإنجازات التي تحققت وأيضًا يتم خلالها استضافة عدد من المسؤولين وصناع القرار ليتحدثوا عن خططهم وبرامجهم للمستمعين.

مؤكدًا أن مراقبة الأخبار تولي اهتمامًا خاصًا لوسائل التواصل الاجتماعي من خلال حساباتها التي تحظى بتفاعل جماهيري كبير خاصة أنه يتم من خلالها بث أهم وأبرز الأخبار والتغطيات وبذلك تكون تلك الحسابات، قد واكبت التطور الإعلامي الذي نعيشه لتصل إلى أكبر شريحة من الجمهور سواء عبر الأثير الاعتيادي أو من خلال النوافذ الحديثة التي يجتمع حولها الشباب.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X