الصفحة الرئيسية

يورجن كلوب: نتطلع للكثير في الدوحة

الدوحة – الراية :

أكد يورجن كلوب أن ليفربول يضع الفوز بلقب كأس العالم للأندية نصب عينيه، في الوقت الذي تتواصل فيه استعدادات الفريق لمواجهة مونتيري المكسيكي في الدور نصف النهائي من البطولة بعد غد الأربعاء.

 

كان الريدز قد وصلوا إلى قطر استعدادًا لمشاركتهم في البطولة التي لم يسبق لهم الفوز بها، ومن جانبه، أوضح كلوب أنه لم يكن يفكر في مونديال الأندية قبل الوصول إلى العاصمة القطرية، مؤكدًا أن تركيز الفريق في الوقت الحالي ينصب بالكامل على الفوز باللقب.

 

وأضاف المدرب الألماني: “لقد وصلنا إلى الدوحة، لذا نحن نتطلع كثيرًا إلى المشاركة في البطولة الآن. لم نكن نفكر في هذه المسابقة خلال الفترة الماضية نظرًا لازدحام جدولنا بالمباريات في المسابقات الأخرى، وضرورة تحقيق الفوز في كل مباراة“.

 

لقد انتهينا لتونا من جلسة تحليلية لفريق مونتيري، في انتظار جلسة أخرى غدًا، وبدأنا في الاستعداد جيدًا للمباراة. قضينا معظم اليوم الأول في الطائرة، ووصلنا في وقت متأخر قليلًا. وفي اليوم التالي كان هناك اجتماع للاتحاد الدولي لكرة القدم، وبعد الظهر أجرينا أول حصة تدريبية لنا هنا. كانت الحصة مفتوحة أمام الجميع، وقام اللاعبون ببعض التدريبات الخفيفة“.

 

كان فريق مونتيري، الفائز بلقب دوري أبطال الكونكاكاف، قد وصل إلى الدور نصف النهائي من مونديال الأندية بالتغلب على السد القطري بثلاثة أهداف مقابل هدفين في الدور ربع النهائي، وهي المباراة التي تابع كلوب مجرياتها على الطائرة المتجهة إلى الدوحة، مشيرًا إلى توقعه مباراة مثيرة مساء الأربعاء.

 

وأضاف المدرب الأفضل في العالم: “لقد شاهدت مباراة السد ومونتيري على الطائرة. كانت مباراة مثيرة، وقدم الفريقان كرة قدم جميلة. مونتيري يلعبون بطريقة مختلفة قليلًا عن معظم الفرق التي واجهناها من قبل، لذلك علينا أن نكون مستعدين لهم جيدًا، ونحن نتطلع كثيرًا لمباراة الأربعاء. ستكون مباراة مثيرة بكل تأكيد. أعتقد أن هذه هي المباراة الأولى لي كمدرب ضد أحد فرق أمريكا الشمالية في بطولة رسمية، وآمل أن نحقق فيها أفضل نتيجة ممكنة“.

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X