الراية الرياضية
هزم بطل الصين تايبيه في النهائي المثير 13/‏11

الروسي جروست يتوج بلقب مونديال البليارد

الرمزاني وأندرسون توجا الفائزين.. وعبارات الإشادة تنهال على اللجنة المنظمة

متابعة – صابر الغراوي:

توج الروسي فيدور جروست بلقب بطولة العالم للبليارد تسع كرات لفردي الرجال التي احتضنتها الدوحة ابتداء من 10 وحتى 17 ديسمبر الحالي، وأقيمت المنافسات بالصالة المغطاة في مقر الاتحاد بمشاركة 128 لاعبا مثلوا 45 دولة.

وجاء تتويج البطل الروسي باللقب الكبير بعد أن فاز في المباراة النهائية على جيونج لين تشانج من الصين تايبية، بنتيجة 13 -11 بعد نهائي ماراثوني استمر لأكثر من أربع ساعات ونصف كاملة حيث أن المباراة بدأت في الثالثة عصرا وانتهت في السابعة والنصف مساء.

وأقيم هذا النهائي المثير وسط حضور جماهيري كبير وخاصة من جانب الجماهير الآسيوية التي حضرت لمتابعة النهائي والاستمتاع بوجبة دسمة في البليارد على طاولات صالة الاتحاد القطري للبليارد والسنوكر.

وقام بتتويج الفائزين بالميداليات الملونة الثلاث وكأس البطولة الأسترالي إيان أندرسون رئيس الاتحاد الدولي للبليارد ومحمد الرمزاني رئيس الاتحاد القطري ومحمد سالم النعيمي أمين السر العام ومبارك الخيارين رئيس الاتحاد الدولي للسنوكر والمدير التنفيذي للاتحاد القطري للعبة ويعقوب فخرو عضو مجلس إدارة الاتحاد ومدير البطولة.

وجاء فوز جروست باللقب ليؤكد أنه لا يوجد لاعب يستطيع أن يتوج بلقبين في هذه البطولة في عامين متتاليين حيث كان الألماني جوشوا هو من فاز باللقب الموسم الماضي ولكنه في هذه النسخة لم يتمكن من أن يكون ضمن الأربعة الكبار وخرج وودع المنافسات من الأدوار الإقصائية الأولى.

ويعتبر جروست هو أصغر لاعب ينال هذا اللقب العالمي لاسيما أن عمره 19 عاما فقط ولم يسبق لأي لاعب روسي التتويج باللقب.

وكان اللاعبان قد تأهلا إلى المواجهة النهائية بعد أن تمكن الروسي فيدور جروست من الفوز في الدور قبل النهائي على تشونج كوب ينج لاعب الصين تايبية «11- 7» في مواجهة فرض عليها اللاعب جروست سيطرته تماما، وبالنسبة للمواجهة الثانية في الدور نصف النهائي فقد استطاع اللاعب جيونج لين تشانج من الصين تايبية الفوز بسهولة «11- 6» على الصيني ليو هاتيتو.

وخلال الأيام الماضية تلقت اللجنة المنظمة لفعاليات المونديال العديد من عبارات الإشادة والشكر والتقدير من جميع الوفود المشاركة برؤسائها وإدارييها وأجهزتها الفنية ولاعبيها.

وتضمنت عبارات الإشادة كافة جوانب البطولة بداية من النجاح التنظيمي مروراً بالجوائز الرائعة التي رصدتها اللجنة المنظمة لجميع الفائزين وصولاً إلى المستوى الفني الراقي الذي انتهت عليه جميع المباريات.

مبارك الخيارين:

نظمنا بطولة نموذجية من كافة الجوانب

وجه مبارك الخيارين رئيس الاتحاد الدولي للسنوكر الشكر إلى اللجنة المنظمة لبطولة العالم للبليارد فردي الرجل 9 كرات التي اختتمت منافساتها بالأمس في صالة الاتحاد القطري مؤكدا أنها قامت بعملها على أكمل وجه، وأخرجت بطولة نموذجية من كافة الجوانب. وأعرب الخيارين عن سعادته بالنجاح الكبير في هذه النسخة من البطولة وقال إنها شهدت نجاحات كبيرة على المستويين الفني والتنظيمي، لافتا إلى الإقبال الكبير على المشاركة هذا العام في ظل تواجد أبرز المصنفين العالميين. وتابع: المباراة النهائية شهدت منافسة كبيرة، ولم تحسم إلا في أشواطها الأخيرة وأنا شخصياً راض تماماً عن مشاركة لاعبي المنتخب في البطولة خاصة وليد ماجد الذي حقق إنجازا رائعا وتفوق على أبرز نجوم اللعبة وهو أول لاعب عربي يحقق هذه النجاحات.

سلطان السويدي:

الجميع يعلم قيمة التنظيم القطري

أكد سلطان السويدي عضو مجلس إدارة اتحاد البليارد والسنوكر أن النجاح الكبير الذي حققته قطر في تنظيم بطولة العالم للبليارد للعام الحادي عشر على التوالي لم يكن ليتحقق لولا الدعم الهائل من وزارة الثقافة والرياضة وكافة القائمين على الرياضة القطرية.

وبدا السويدي مرتاحا لسعادة جميع الوفود بالتنظيم القطري خاصة الاسترالي أيان أندرسون رئيس الاتحاد الدولي الذي أصبح يعرف تماما قيمة تنظيم الدوحة لمونديال البليارد. ويرى السويدي أن وصول اللاعبين الأوروبيين إلى المرحلة قبل النهائي بجانب نجوم شرق آسيا أكد أن اللعبة في أوروبا لاتزال قادرة على منافسة نظيرتها في آسيا.

واختتم السويدي حديثه قائلاً: المرحلة المقبلة ستكون مرحلة مهمة لدراسة ما جرى في المونديال سواء على الصعيدين الفني أو الإداري وستكون هناك جلسات واجتماعات لدراسة كافة التقارير الفنية والإدارية الخاصة بهذا الحدث الكبير.

البطل الروسي فيدور جروست:

واجهت خصماً شرساً في النهائي

أعرب البطل الروسي فيدور جروست عن سعادته بإحراز لقب بطولة العالم للبليارد فردي الرجال 9 كرات التي استضافتها الدوحة، وقال إن هذا اللقب الكبير تحقق بعد مجهود كبير على مدار أيام البطولة. وقال جروست في تصريح له عقب فوزه باللقب أمس: البطولة كانت قوية للغاية، والحقيقة أنني لم أخض أي مباراة سهلة سواء خلال المراحل الأولى أو في الأدوار النهائية، فضلاً عن أنني واجهت خصما قويا للغاية في المباراة النهائية، وتمكنت من استغلال بعض أخطائه حتى أحقق هذا الفوز الكبير. وأثنى بطل العالم على المستوى التنظيمي والفني الذي خرجت به البطولة هذا العام. وتابع: هذا المناخ التنظيمي الرائع كان أحد أهم الأسباب وراء نجاح البطولة من الناحية الفنية لأن جميع اللاعبين تفرغوا لتقديم أفضل ما لديهم من مستويات وتحلوا بأعلى درجات التركيز.

جيونج لين تشانج وصيف المونديال:

التواجد في المباراة النهائية شرف كبير

أكد جيونج لين تشانج بطل الصين تايبيه أن صعوده إلى منصة التتويج في بطولة العالم للبليارد التي اختتمت بمقر الاتحاد القطري، إنجاز بحد ذاته بغض النظر عن فوزه أو خسارته للقب، معربا في الوقت نفسه عن أمله في أن يسعده الحظ في الفوز باللقب خلال المرات القادمة. وقال تشانج، في تصريح له عقب المباراة الختامية أمس: أعتقد أن خوض المباراة النهائية شرف كبير لأي لاعب في العالم، كما أن خسارتي جاءت أمام منافس قوي وبعد أن بذل كلا منا أقصى الجهود الممكنة سواء في البطولة بشكل عام أو في المباراة النهائية بشكل خاص، وأؤكد أن سوء الحظ الذي صادفني في بعض الكرات السهلة، وهو ما استغله المنافس بصورة جيدة، لعب دوراً مهماً في هذه النتيجة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X