fbpx
الصفحة الرئيسية

سفارات وقنصليات دولة قطر في الخارج تواصل احتفالاتها باليوم الوطني

الدوحة – قنا :

اصلت البعثات الدبلوماسية والقنصلية والتمثيلية لدولة قطر في الخارج احتفالاتها باليوم الوطني للدولة الذي يوافق 18 من ديسمبر إحياء لذكرى مؤسس الدولة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني، /طيب الله ثراه/ تحت شعار: “حوى المجد والآداب في عشر سنه ونال المعالي كلها والمراجل” “المعالي كايده“.

ففي أنقرة، أقام سعادة السيد سالم مبارك آل شافي سفير دولة قطر لدى الجمهورية التركية الشقيقية، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني للدولة، حظي بمشاركة رسمية واسعة ، وحضور كثيف يقدر بحوالي ألفي شخص.

حضر الحفل سعادة الدكتور مصطفى شنطوب رئيس مجلس الأمة التركي الكبير وسعادة السيد سليمان صويلو وزير الداخلية وسعادة السيد خلوصي أكار وزير الدفاع الوطني وعدد من المسؤولين والمستشارين ورؤساء المكاتب والدوائر في رئاسة الجمهورية التركية ورؤساء البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية المعتمدة لدى تركيا وعدد كبير من رجال الأعمال والإعلاميين والأكاديميين والفنانين وجمع غفير من المواطنين الأتراك.

وفي كلمة له بمناسبة الحفل، أشار سفير دولة قطر لدى تركيا إلى أن احتفال اليوم هو إحياء لذكرى مؤسس الدولة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني /طيب الله ثراه/ الذي أصبحت دولة قطر في ظل زعامته كيانا موحدا مستقلا، والذي كرّس حياته لوضع أساس البناء لدولة قطر الحديثة.

وقال سعادته إن العلاقات القطرية التركية تحولت إلى نموذج دولي يحتذي به على مختلف المستويات، ومضرب مثل في العلاقات القائمة على قاعدة صلبة من القيم والمبادئ السامية، بالإضافة إلى التناغم التام إزاء الملفات السياسية الإقليمية والدولية.

وأضاف: نطمح لتحقيق المزيد، في ظل القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى “حفظه الله”، وفخامة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

من جانبه، أشار سعادة الدكتور مصطفى شنطوب رئيس مجلس الأمة التركي الكبير، في كلمة له، إلى أنه تم اختبار صلابة العلاقات التركية القطرية في أصعب الأوقات وأثبتت قوتها، وهذا يعكس علاقات الصداقة والأخوة المتينة بين البلدين .

وأكد الدكتور شنطوب أن العلاقات الأخوية بين أنقرة والدوحة، ترجع للإرادة السياسية القوية لقادة البلدين، وأنه يصعب إيجاد مثيل لهذه العلاقات في العالم.

وفي نيويورك، أقامت سعادة الشيخة علياء أحمد بن سيف آل ثاني المندوب الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر، في قاعة متحف /ويتني/ للفنون الأمريكية .

وتقدم مستقبلي ضيوف الحفل، سعادة السفيرة الشيخة علياء أحمد بن سيف آل ثاني، المندوب الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة، وسعادة السيد ناصر إبراهيم اللنقاوي قنصل دولة قطر بنيويورك.

حضر الحفل سعادة السيدة أمينة محمد نائب الأمين العام للأمم المتحدة، وسعادة السيد تيجاني محمد باندي رئيس الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، وسعادة السيدة فاطمة حسن الرميحي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام، ضيفة شرف الحفل، إلى جانب عدد كبير من سفراء الدول المندوبين الدائمين لدى الأمم المتحدة، وأعضاء السلك الدبلوماسي، وموظفي ومسؤولي الأمم المتحدة، وممثلي وسائل الإعلام العربية والأجنبية لدى المنظمة الدولية، بالإضافة إلى عدد من الطلبة القطريين وعدد من أبناء الجالية العربية في نيويورك.

ورحبت سعادة السفيرة الشيخة علياء أحمد بن سيف آل ثاني في كلمتها في الحفل بالحضور، مستعرضة جهود قيادة وشعب دولة قطر لتعزيز مسيرة الدولة منذ استقلالها وحتى الآن، ونوهت باستثمار قيادة الدولة في الشعب والنهوض بالمرأة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ولصون السلم والأمن الاجتماعي.

وقالت سعادتها: “اليوم نحتفل بالكيفية التي أنجزنا بها وحدتنا الوطنية لنصبح شعبا متميزا، وهو اليوم الذي نسترجع فيه الأفكار والرؤى الطموحة التي تأسست عليها دولة قطر”، معربة عن تقديرها للنساء والرجال الذين ساهموا في إعمار وبناء دولة قطر.

وأشارت إلى الإنجازات التي هي مصدر فخر واعتزاز ووصفتها بالمميزة. وخصت سعادتها بالذكر، التعليم للجميع والتنمية المستدامة، والإبداع، وتعزيز الإعلام الحر والمستقل، إضافة إلى الاهتمام بالتكنولوجيا وتشجيع المواهب والابتكارات الرائدة في مجالات عدة.

ومن جهتها، استعرضت سعادة السيدة فاطمة حسن الرميحي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام، ما تقوم به المؤسسة كمؤسسة ثقافية رائدة في مجال السينما والفن، ونوهت بتركيز المؤسسة على فئة الشباب وتقديم منصة لأصواتهم، مؤكدة على التأثير التربوي والتثقيفي للأفلام لفتح نافذة تعزيز الحوار بين الشعوب.

وأشادت بالدور الذي تلعبه سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني رئيس مجلس أمناء متاحف قطر ومؤسسة الدوحة للأفلام ورئيس مجلس إدارة أيادي الخير نحو آسيا (روتا).

وقالت السيدة فاطمة الرميحي “إن ما يحدث في الشاشة أصبح ضروريا لتعريف العالم على أنفسنا”.. مضيفة أن مؤسسة الدوحة للأفلام نجحت في تمثيل دولة قطر في كل العالم، وفي جلب العالم إلى قطر من خلال فعاليات المؤسسة والمهرجانات التي تقيمها. .وتم عرض مقاطع لبعض من الأفلام القصيرة التي أنتجتها مؤسسة الدوحة للأفلام والتي حاز البعض منها على جوائز عالمية.

وفي باريس، أقام سعادة الشيخ علي بن جاسم آل ثاني سفير دولة قطر لدى الجمهورية الفرنسية، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر، بمشاركة نحو 650 شخصا من الشخصيات السياسية والدبلوماسية الفرنسية والأجنبية.

وحضر الحفل سعادة السيد فرانسوا دولاتر أمين عام وزارة الخارجية الفرنسية، وسعادة السيد فيليب فرانك مدير إدارة المراسم في وزارة الخارجية، وسعادة المحافظ بيير دو بوسكيه المنسق الوطني لمكافحة الإرهاب في قصر الإليزيه، وسعادة السيد باتريك دوريل مستشار الرئيس الفرنسي لشؤون شمال أفريقيا والشرق الأوسط، وسعادة السيد كريستيان كامبون رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الفرنسي بالإضافة عدد من كبار المسؤولين في الأليزيه والبرلمانيين (نواب في الجمعية الوطنية وأعضاء مجلس الشيوخ)، وسفراء الدول العربية والأجنبية والسفراء المعتمدين لدى منظمة اليونسكو، وممثلي البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية المعتمدة في فرنسا، وكبار ضباط القوات المسلحة الفرنسية والملحقين العسكريين الأجانب المعتمدين في فرنسا، بالإضافة إلى عدد كبير من المثقفين وأساتذة الجامعات ورؤساء المتاحف الفرنسية والصحفيين وممثلي الشركات الفرنسية الكبرى والمتوسطة، وأفراد الجالية القطرية المتواجدة في فرنسا، بالإضافة إلى الطلبة والمتدربين القطريين.

ورحب سعادة الشيخ علي بن جاسم آل ثاني، في كلمته خلال الحفل بالضيوف، وأشاد بالتطور الكبير الذي شهدته العلاقات الاستراتيجية بين دولة قطر والجمهورية الفرنسية على كافة الأصعدة، لاسيما السياسية والاقتصادية والثقافية.

وتميز الاحتفال هذا العام بإعلان سعادة سفير دولة قطر لدى الجمهورية الفرنسية وسعادة أمين عام وزارة الخارجية الفرنسية، عن انطلاق فعاليات السنة الثقافية قطر فرنسا 2020 التي سيتخللها العديد من النشاطات الثقافية المشتركة في كلا البلدين والتي ستشكل مناسبة للتأكيد على متانة العلاقات بين دولة قطر والجمهورية الفرنسية.

من جهته، أكد سعادة أمين عام وزارة الخارجية الفرنسية في كلمته على قوة وعمق الصداقة والشراكة بين الجمهورية الفرنسية ودولة قطر على كافة الأصعدة، لاسيما السياسية والاقتصادية والثقافية، مشيرا إلى تبادل الزيارات بشكل منتظم بين كبار المسؤولين في كلا البلدين خلال هذ العام.

وشدد على أن السنة الثقافية قطرـ فرنسا 2020 ستشكل فرصة استثنائية لتطوير العلاقات في مجالات تعاون جديدة، وستشكل فرصة مميزة للفرنسيين والقطريين لاكتشاف ثراء وتنوع ثقافاتهما بشكل أفضل.

وفي برلين، أقام سعادة السيد محمد جهام الكواري سفير دولة قطر لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر.

حضر الحفل سعادة السيد فولفغانغ إيشينغر رئيس مؤتمر ميونخ للأمن، وسعادة السيدة داغمار فرايتاغ رئيس اللجنة البرلمانية لشؤون الرياضة، وعدد من الشخصيات السياسية والاقتصادية والاجتماعية البارزة في ألمانيا.

وألقى سعادة السفير كلمة بهذه المناسبة أشاد فيها بالعلاقات المتميزة بين دولة قطر وجمهورية ألمانيا الاتحادية، مؤكدا حرص دولة قطر على تنمية هذه العلاقات التي شهدت تطورا كبيرا خلال السنوات الماضية.

وأشار إلى أن تطور العلاقات القطرية – الألمانية حدث بفضل التنوع في كافة المجالات، وتعزيز الاستثمارات القطرية المهمة والزيارات المتبادلة بين الجانبين على أعلى المستويات، والاتفاقيات التي وقعت في شتى القطاعات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والثقافية والتعليمية وغيرها.

وفي موسكو، أقام سعادة السيد فهد بن محمد العطية سفير دولة قطر لدى روسيا، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر، بمشاركة نحو ألف شخص.

حضر الحفل سعادة السيد فيكتور زوبكوف نائب رئيس وزراء سابق، والممثل الخاص للرئيس الروسي، رئيس مجلس إدارة شركة “غازبروم”، وسعادة السيد ليونيد سلوتسكي رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الدوما الروسي، وسعادة السيد ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي، وسعادة السيد ألكسندر كينشاك مدير إدارة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في وزارة الخارجية الروسية، ونخبة من الشخصيات الروسية، السياسية، والاقتصادية، والثقافية، والإعلامية، وكبار أعضاء السلك الدبلوماسي العرب والأجانب، المعتمدين في موسكو.

ورحب سعادة سفير دولة قطر في كلمته خلال الحفل، بالضيوف، وأكد على متانة العلاقات القطرية الروسية.. مشيرا إلى استمرار تبادل الزيارات بين المسؤولين في البلدين، وقال إن دولة قطر ستكون ضيفا في منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي في دورته لعام 2020.

ودعا سعادته الجميع إلى زيارة دولة قطر للتعرف عن كثب على مختلف جوانب الحياة القطرية المعاصرة، لافتا إلى استضافة قطر لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022.

وفي بروكسل، أقام سعادة السيد عبدالرحمن بن محمد الخليفي سفير دولة قطر لدى مملكة بلجيكا ودوقية لكسمبورج ورئيس بعثة دولة قطر لدى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي /الناتو/، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر.

حضر الحفل عدد كبير من الشخصيات السياسية والمسؤولين، بالإضافة إلى رؤساء البعثات الدبلوماسية العربية والأجنبية.

واستعرض سفير قطر في كلمته بالحفل، تطور العلاقات الثنائية بين دولة قطر ومملكة بلجيكا والاتحاد الأوروبي وحلف /الناتو/، وأكد أن العام الماضي شهد مواصلة دولة قطر ومضيها قدما على طريق الازدهار والتنمية والتنويع الاقتصادي والاعتماد على الذات.

وشدد سعادته على دعم دولة قطر للحلول السلمية والتفاوض والحوار البناء من أجل إعادة السلام والأمن والتعاون إلى المنطقة، وبناء مستقبل مزدهر وآمن.

وفي بلغراد، أقام سعادة الشيخ مبارك بن فهد آل ثاني، سفير دولة قطر لدى جمهورية صربيا، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر بحضور نحو 550 شخصا.

حضر الحفل سعادة السيد راسيم ليايتش نائب رئيس الوزراء ووزير التجارة والسياحة والاتصالات، وأفراد العائلة الملكية السابقة صاحب السمو الملكي الأمير ألكسندر وصاحبة السمو الأميرة كاترين كاراجورجيفتش، والسيد ستيفيتسا ديجانسكي وزير الدولة للطاقة والتعدين، وعدد من كبار المسؤولين ورؤساء وأعضاء البعثات الدبلوماسية والشخصيات العامة، بالإضافة إلى نخبة من رموز السياسة والثقافة والإعلام والصحافة وشخصيات حزبية ودينية.

ورحب سفير قطر في كلمته في الحفل بالضيوف، وقال إن دولة قطر رسخت الروابط مع حلفائها وطورت علاقاتها مع معظم دول العالم.. مؤكدا حرص دولة قطر على تعزيز التعاون الثنائي مع جمهورية صربيا.

وفي جنيف، أقام سعادة السفير علي خلفان المنصوري، المندوب الدائم لدولة قطر في جنيف، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر.

حضر الحفل عدد من مديري وكالات الأمم المتحدة المتخصصة في جنيف، وسفراء ومندوبي الوفود الدائمة المعتمدين لدى الأمم المتحدة، ومسؤولين في الحكومة، وممثلي وسائل الإعلام المحلية.

وقال المنصوري في كلمته خلال الحفل، إن القطريين يستقبلون يومهم الوطني هذا العام في ظل مواصلة دولة قطر سعيها الدائم نحو تحقيق الأفضل لكي يصبح الطريق الشاق ميسرا بفضل اللحمة بين أبناء الوطن والقيادة الحكيمة، وأن تبقى دولة قطر آمنة ومزدهرة.

ولفت سعادته إلى المعنى النبيل لشعار اليوم الوطني لهذا العام، والذي يتجسد في التلاحم الدائم للشعب القطري مع قيادته الرشيدة للتصدي لجميع التحديات وإفشال جميع المخططات الرامية للنيل من هذا التضامن الذي يربط بين جميع فئات المجتمع، وهو ما ساهم في تحقيق إنجازات مشرفة في كافة مناحي الحياة، والرفاهية والرخاء للوطن والمواطن والمقيم على حد سواء.

وفي نيودلهي، أقام سعادة السيد محمد بن خاطر الخاطر، سفير دولة قطر لدى جمهورية الهند، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر.

حضر الحفل سعادة السيد تي. اس. تيرومورتي، وكيل وزارة الخارجية بجمهورية الهند (شؤون اقتصادية)، ضيف شرف (ممثلا عن الحكومة الهندية)، بالإضافة إلى عدد كبير من المسؤولين الهنود بوزارة الخارجية والشخصيات السياسية والفكرية، بجانب رؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدين لدى الهند، وكبار رجال الأعمال ومديري الشركات ورجال الصحافة والإعلام وممثلي المؤسسات الحكومية والعلمية والثقافية ووجهاء المجتمع المدني ورجال الدين.

وفي كييف، أقام سعادة السيد هادي بن ناصر الهاجري سفير دولة قطر لدى أوكرانيا، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر.

حضر الحفل سعادة السيد يوري دجهير نائب وزير المالية، وسعادة السيدة ناتاليا فورسيوك نائبة وزير البنية التحتية، وسعادة السيدة أولكساندرا كليتينا نائبة وزير البنية التحتية المختصة بقضايا الاندماج الأوروبي، وسعادة السيدة أولينا سيمونينكو نائبة وزير الصحة المختصة بقضايا الاندماج الأوروبي، وسعادة السيد سرجي نيجينسكي نائب وزير السياسة الاجتماعية المختص بقضايا الاندماج الأوروبي، وسعادة السيد يوري بوليخوفيتش النائب الأول لوزير التعليم والعلوم، وسعادة السيد أوليكسي مارتينيوك نائب وزير الدفاع، بالإضافة إلى العديد من النواب والسفراء وممثلي البعثات والمنظمات والهيئات الدبلوماسية العربية والأجنبية.

وفي دكا، أقام سعادة السيد أحمد بن محمد الدهيمي، سفير دولة قطر لدى جمهورية بنغلاديش الشعبية، حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني لدولة قطر.

حضر الحفل سعادة السيد عمران أحمد وزير رفاهية المغتربين والتوظيف في الخارج البنغلاديشي وعدد من كبار المسؤولين الحكوميين والعسكريين وأعضاء البرلمان الوطني وممثلي الأحزاب السياسية ورؤساء البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى جمهورية بنغلاديش، بالإضافة إلى رجال الأعمال والإعلاميين الشخصيات البارزة في المجتمع، كما شاركت في الحفل قطر الخيرية والخطوط الجوية القطرية والهلال الأحمر القطري.

وشهد الحفل عرض فيلم وثائقي قصير عن إنجازات دولة قطر، وقد أعرب الحضور عن تهانيهم لدولة قطر حكومة وشعبا بمناسبة اليوم الوطني متمنين لدولة قطر دوام التقدم والازدهار.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X