fbpx
الراية الإقتصادية
مع نمو القطاع السياحي .. إزدان:

ارتفاع مؤشرات أداء العقارات السكنية والفندقية

13 % زيادة في زوّار قطر ترفع معدلات إشغال الوحدات الفندقية

256.6 مليون ريال إجمالي التداولات العقارية في أسبوع

  الدوحة – الراية:

أكّد التقريرُ الصادرُ عن إدارة التقارير وأبحاث السوق بشركة إزدان العقاريّة، أنّ السوق السياحيّة القطرية تشهد نموًا وتطوّرًا هائلًا على جميع المُستويات سواء من حيث التشريعات واللوائح المُنظمة أو من حيث البنية التحتية، فضلًا عن خطط المجلس الوطني للسياحة بشأن تطوير القطاع، وهو ما يُساهم بدرجة كبيرة وفعّالة في نموّ الطلب على العقارات السكنية أو الفندقية ما يؤثّر بشكل إيجابي في مؤشّرات القطاع العقاري ككل، حيث كشف تقرير لجهاز التخطيط والإحصاء عن ارتفاع إجمالي عدد الزوّار الذين استقبلتهم دولة قطر خلال الأشهر العشرة الأولى من العام 2019 (من يناير حتى أكتوبر الماضي) إلى 1.66 مليون زائر من الخارج، وذلك بنموّ سنوي اقترب من 13%، مقارنةً بالفترة ذاتها من عام 2018م، إضافة إلى افتتاح مكاتب تمثيليّة للمجلس الوطني للسياحة في أهم الأسواق السياحية المصدرة وهي الولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، وفرنسا، وإيطاليا، وتركيا، وروسيا، والهند، والصين، وأسواق جنوب شرق آسيا، وذلك بالتزامن مع إعلان منظمة السياحة العالميّة ترتيب قطر من حيث مؤشّر الانفتاح لتصل إلى المرتبة الثامنة عالميًا والأولى على مُستوى منطقة الشرق الأوسط.

ومما يؤكّد استمرار النموّ الإيجابي لهذا القطاع وانعكاساته الإيجابية على القطاع العقاري هو الإجراءات التي اتخذتها الدولة بتسهيل سياسات وإجراءات الحصول على التأشيرة، والتي تسمح بدخول جنسيات أكثرَ من 80 دولة إلى أراضيها دون الحاجة إلى الحصول على تأشيرة دخول مُسبقة، إضافة إلى زيادة معدل الإشغال العام في جميع الفنادق بنسب مُتفاوتة.


حركة التداولات

وعلى صعيد حركة تداول العقارات وحجم المبايعات التي تمّ تسجيلها خلال الفترة من 15-19 ديسمبر 2019م، فقد وثّقت إدارة التسجيل العقاري بوزارة العدل القطرية حسب النشرة العقارية الأسبوعية 51 مبايعة عقارية بقيمة إجمالية تقارب 256.6 مليون ريال، وتوزّعت العمليات على 7 بلديات هي: بلدية أم صلال والخور والذخيرة والدوحة والريان والشمال والظعاين والوكرة، شملت أراضيَ فضاء ومساكن ومباني متعددة الاستخدام وأرضًا فضاء متعددة الاستخدام وعمارات سكنية، واستحوذت بلدية الدوحة على أعلى صفقة من حيث القيمة وذلك ببيع قطعة أرض فضاء مُتعدّدة الاستخدامات بمنطقة لقطيفية على مساحة 14180 مترًا مربعًا وبسعر للقدم المربعة وصل إلى 400 ريال قطري بإجمالي سعر 61.1 مليون ريال قطري، كما سجّلت بلدية الدوحة ثاني أعلى صفقة من حيث القيمة من خلال عمارة سكنية في منطقة السد على مساحة 2249 مترًا مربعًا بسعر للقدم المربعة وصل إلى 1239 ريالًا قطريًا، وبإجمالي وصل إلى 30 مليون ريال قطري.

وخلا الأسبوعُ من مبايعات عقارية استثنائية تفوق المائة مليون ريال تُساهم في رفع القيمة الإجمالية للمبايعات طوال الأسبوع، بينما شهدت بلدية الشمال أدنى صفقة عقارية من حيث القيمة لقطعة أرض فضاء بمنطقة أبا الظلوف على مساحة 660 مترًا مربعًا، بسعر قدم مربعة لم يتجاوز 120 ريالًا وبقيمة إجمالية للصفقة سجلت 852 ألف ريال قطري.

وفيما يلي قراءة مفصّلة لحجم وعدد صفقات البيع والشراء خلال الأسبوع المذكور، وذلك طبقًا لنشرة إدارة التسجيل العقاري:



بلدية الدوحة

سجّلت بلدية الدوحة أعلى نسبة تداول عقاري خلال الأسبوع الماضي، حيث وصلت قيمة العقارات المباعة في البلدية إلى 143.3 مليون ريال، أي ما نسبته 56 % من إجمالي العقارات المتداولة على مُستوى الدولة، بينما سجل متوسط سعر القدم المربعة 850 ريالًا قطريًا، وذلك من خلال 9 مبايعات عقارية، موزّعة على ثماني مناطق هي السد، المطار العتيق، المعمورة، الهلال، أم لخبا، فريج بن عمران، لقطيفية، نجمة.

وقد سجّل أقل سعر للقدم المربعة في بلدية الدوحة 445 ريالًا قطريًا لعملية مبايعة عقارية لعمارة سكنية في منطقة المطار العتيق بقيمة إجمالية 8.1 مليون ريال.

كما احتلت بلدية الظعاين المرتبة الثانية من حيث قيمة العقارات المتداولة خلال الأسبوع والتي سجلت قيمة إجمالية قدرها 42.7 مليون ريال قطري؛ أي ما نسبته 17 % من إجمالي قيمة العقارات المُتداولة على مُستوى دولة قطر، موزّعة على 17 مبايعة عقارية في ست مناطق داخل البلدية هي الخيسة، الصخامة، العب، أم قرن، تنبك، وأخيرًا روضة الحمامة، في حين سجّل سعر القدم المربعة متوسط سعر بلغ 303 ريالات قطرية.

وسيطرت الأراضي الفضاء على أغلب عدد المبايعات العقارية التي تمّت في البلدية خلال الأسبوع، حيث سجلت النشرة العقارية لإدارة التسجيل العقارية بوزارة العدل 12 مبايعة عقارية لأرض فضاء، وخمسًا لمساكن.



الريان

حافظت بلدية الريان على مركزها من حيث حجم المبايعات خلال الأسبوع طبقًا للنشرة العقارية محتلةً المرتبة الثالثة حيث سجلت البلدية مبايعات بقيمة إجمالية وصلت إلى 22.1 مليون ريال قطري من إجمالي قيمة العقارات المتداولة على مُستوى دولة قطر، أي ما نسبته 9 % من إجمالي قيمة العقارات المتداولة، موزّعةً على 7 مبايعات عقارية في سبع مناطق هي: إزغوى، الغانم الجديد، الغرافة، بوسدرة، مبيريك، مريخ وأخيرًا معيذر، كما سجّل متوسط سعر القدم المربع 338 ريالًا قطريًا، وقد كانت أعلى صفقة في منطقة إزغوى لقطعة أرض فضاء على مساحة 1290 مترًا مربعًا بسعر قدم مربعة وصل إلى 359 ريالًا قطريًا، أي بقيمة إجمالية حوالي 5 ملايين ريال.

وسيطرت المساكن على أغلب العمليات التي تمّ تنفيذُها في البلدية، حيث سجلت المساكن نحو 4 عمليات بيع وشراء في حين سجّلت الأرض الفضاء ثلاث عمليات.

وجاءت بلدية أم صلال في المرتبة الرابعة من حيث القيمة الإجمالية للعقارات المباعة خلال الأسبوع الماضي حيث سجّلت مبايعات بقيمة 21.6 مليون ريال قطري، أي ما نسبتُه 8 % من إجمالي قيمة العقارات المُتداولة على مُستوى الدولة موزعة على خمس مناطق هي إزغوى، الخريطيات، أم العمد، أم صلال محمد، وأخيرًا أم صلال علي، وذلك من خلال 10 مبايعات عقارية، بمتوسط سعر للقدم المربعة بلغ 345 ريالًا قطريًا، وقد سيطرت المساكن على أغلب الصفقات العقارية بواقع 6 عمليات، في حين كان إجمالي باقي الصفقات للأرض الفضاء بواقع أربع مُبايعات.

حصلت بلدية الخور والذخيرة على المرتبة الخامسة من حيث الصفقات العقارية التي تمّ تسجيلها طبقًا للنشرة العقارية الصادرة عن إدارة التسجيل العقاري بوزارة العدل بقيمة إجمالية للمبايعات العقارية سجلت 16.5 مليون ريال قطري، أي ما نسبته 6 % من إجمالي قيمة العقارات المُتداولة موزعةً على صفقتَين عقاريتَين فقط في منطقة الخور وهي قطعة أرض فضاء على مساحة 640 مترًا مربعًا بسعر قدم لم يتجاوز 220 ريالًا قطريًا، وإجمالي قيمة العقار 1.5 مليون ريال، كما تم بيع مبنى متعدّد الاستخدام على مساحة 942 مترًا مربعًا، بسعر قدم مرتفع وصل إلى 942 ريالًا قطريًا وبقيمة إجمالية للصفقة وصلت إلى 15 مليون ريال.

الوكرة

وسجّلت النشرة العقارية لإدارة التسجيل العقاري ثلاث صفقات عقارية في منطقة الوكرة لبيع مسكنَين وقطعة أرض فضاء، وبذلك لم يتجاوز إجمالي ما تمّ بيعُه من عقارات في البلدية 7.8 مليون ريال قطري.

وأخيرًا بلدية الشمال التي سجّلت ثلاث مبايعات عقارية جميعها بمنطقة أبا الظلوف لثلاث قطع من الأرض الفضاء جميعُها متساوية المساحة، وهي 660 مترًا مربعًا لكل قطعة، كما أنّها متساوية القيمة والتي بلغت 852 مليون ريال قطري لكل قطعة على حدة، بسعر قدم مربعة لم يتجاوز 120 ريالًا.

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X