fbpx
الصفحة الرئيسية

الهلال الأحمر القطري يفتتح مختبر السموم الجديد في جامعة الأزهر بغزة

غزة- قنا:

احتفل الهلال الأحمر القطري وجامعة الأزهر بقطاع غزة بافتتاح مختبر السموم والأدوية في الجامعة، بعد الانتهاء من تجهيزه ضمن مشروع “تجهيز مختبرات طبية متخصصة في مؤسسات التعليم الطبي بقطاع غزة“.

وأكد الدكتور أحمد التيان رئيس جامعة الأزهر بغزة، في كلمة خلال حفل الافتتاح، أن تجهيز مختبر السموم والأدوية الجديد سيقدم الخدمة الأولى من نوعها في قطاع غزة لفحص المواد الغذائية ، كونه يخدم الطلبة والباحثين في الجامعة والوزارات المختصة والقطاع الخاص، ويقدم أفضل خدمة لتشخيص السموم، معربا عن الشكر للهلال الأحمر القطري لدعمه المتواصل للجامعة، حيث سبق له تنفيذ مشاريع تعليمية مميزة لخدمتها بقيمة إجمالية بلغت 2.85 مليون دولار أمريكي، وأبرزها مشروع تأسيس البنية التحتية في مقر الجامعة الجديد بمنطقة المغراقة جنوب مدينة غزة.

من ناحيته، ثمن الدكتور أكرم نصار مدير مكتب الهلال الأحمر القطري في قطاع غزة دور جامعة الأزهر بالقطاع في تذليل عقبات تنفيذ المشروع، من خلال مساهمتها بخبراتها وجهدها لإنجاح تجهيز وتشغيل المختبر، الذي سيقدم خدمات مباشرة من خلال إجراء فحوصات لعينات من المواد الغذائية، وكذلك الاستفادة من إجراء أبحاث تساعد نتائجها صناع القرار على رسم سياسات واستراتيجيات تساهم في حفظ وسلامة المواطنين بقطاع غزة.

وبيَّن أن الهلال الأحمر القطري ينفذ مشروع “تجهيز مختبرات طبية متخصصة في مؤسسات التعليم الطبي بقطاع غزة” بميزانية إجمالية قدرها 572 ألف دولار أمريكي، وتستفيد منه 3 جامعات هي جامعة الأزهر والجامعة الإسلامية والكلية الجامعية للعلوم التطبيقية.

ونوه بأن المشروع الجديد يشكل نموذجاً حياً للشراكة الحقيقية التي حرص الهلال الأحمر القطري على بنائها مع المؤسسات التعليمية خلال السنوات الماضية، ضمن استراتيجية الهلال والتزامه بدعم القطاعات الحيوية في فلسطين، وفي مقدمتها القطاع التعليمي لخدمة الطلبة والباحثين والمجتمع المحلي.

ومن ناحية أخرى، بدأ وفد إغاثي تابع للهلال الأحمر القطري أمس توزيع مساعدات غذائية على 700 أسرة ألبانية تضررت من الزلزال القوي الذي ضرب البلاد مؤخرا ، وذلك في إطار الاستجابة العاجلة بالتنسيق مع صندوق قطر للتنمية والشراكة مع الصليب الأحمر الألباني.

وعلى هامش هذه الاستجابة العاجلة، عقد فريق الهلال الأحمر القطري الإغاثي اجتماعا مع السيد إريون فلياي عمدة العاصمة تيرانا،، تم خلاله استعراض الاستجابة العاجلة للزلزال وعمليات توزيع المواد الإغاثية على المتضررين.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X