fbpx
الصفحة الرئيسية

قوات الاحتلال تعتقل فلسطينيا في الخليل وتشدد من إجراءاتها التعسفية غربي القدس

رام الله – قنا :

اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، اليوم، فلسطينيا في الخليل، وقامت بتشديد اجراءاتها القمعية ضد سكان عدد من القرى الواقعة في شمال غربي القدس المحتلة.

وذكرت مصادر أمنية فلسطينية أن قوات الاحتلال اعتقلت مواطنا عقب دهم منزله في بلدة “ترقوميا” غربي محافظة /الخليل/، وتفتيشه.

في غضون ذلك، احتجزت قوات الاحتلال عشرات المركبات على مدخل النفق المؤدي لقرى شمال غربي القدس المحتلة في اطار مواصلة سياتها القمعية ضد الفلسطينيين المقيمين هناك.

وأفاد شهود عيان بأن عشرات المركبات لاتزال تنتظر السماح لها بالمرور منذ وقت طويل، حيث أغلق جنود الاحتلال النفق وهو الطريق الوحيد المؤدي لقرى شمال غربي القدس التي يقطنها قرابة 60 ألف نسمة، لافتين إلى الجنود الاسرائيليين يتعمدون بشكل استفزازي من وقت لآخر إعاقة مرور المواطنين والمركبات في هذه المنطقة، واخضاعهم لعمليات تفتيش.

وفي جانب آخر، يواصل الأسير أحمد زهران (42 عاما) إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ97 على التوالي، في ظروف صحية صعبة، رفضا لاعتقاله الإداري.

وقال السيد حسن عبدربه المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن الأسير زهران يتواجد في “عيادة سجن الرملة”، ويعاني من مضاعفات خطيرة لإضرابه عن الطعام منذ أكثر من ثلاثة أشهر، مضيفا أنه فقد 30 كيلوغراما من وزنه.

كما أوضح أن هذا الاضراب يعد الثاني الذي ينفذه زهران (الذي قضى سابقا 15 عاما في سجون الاحتلال) خلال العام الجاري، علما أنه أنهى إضرابه السابق الذي استمر لمدة 39 يوما، بناء على وعود، وقبل انتهاء الأمر الإداري السابق، أبلغته إدارة معتقلات الاحتلال أنه سيتم تجديد اعتقاله الإداري، وعليه شرع بالإضراب.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X