fbpx
الراية الرياضية
البلجيكي أدملسون نجم الفريق يؤكد:

لا أفكر في الرحيل من الدحيل

مستمر بشكل طبيعي لنهاية عقدي ورهن إشارة الفريق

الإدارة صاحبة القرار وليس كل ما يقال في الميديا صحيحاً

متابعة – رمضان مسعد :

أكّد البلجيكي أدملسون محترف نادي الدحيل استمراره لنهاية عقده مع النادي وقال شاهدت العديد من الأخبار التي تتحدث عن انتقالي من الدحيل خلال فترة الانتقالات الشتوية، ولكن ليس كل ما يقال في الميديا صحيحًا، والأمور تبدو طبيعية في النادي، ولم يبلغني أحد في النادي بشيء حتى اللحظة، وأنا في كل الأحوال تحت إشارة الدحيل، وهو صاحب القرار الأول والأخير بالنسبة لاستمراري من عدمه معه خلال الفترة المقبلة، وفي اعتقادي أنّ هذه الأخبار لا تمتّ للحقيقة بصلة، حيث كل شيء في النادي يبدو طبيعيًا، وأنا سعيد بتواجدي في قطر والدفاع عن ألوان الدحيل، ولا أفكر في الرحيل في الوقت الحالي، وأعتقد أنه لو كانت هناك رغبة في النادي للتخلّي عني كنت أول من يعلم بالقرار، ولكن حتى اللحظة لا يوجد شيء، ومن الأمور الطريفة التي قرأتها على صفحات الميديا، هي بعض الأخبار عن انتقالي إلى نادي النصر السعودي وأخرى للعودة إلى الدوري البلجيكي، ولكن لا يوجد شيء رسمي، وتركيزي كله منصب مع الدحيل في الفترة المقبلة إن لم يكن للنادي رأيٌ آخر، وعبّر أدملسون عن سعادته الكبيرة لتصدر فريقه للقسم الأول من الدوري والاقتراب خطوة من التتويج باللقب، وقال لقد لعبنا قسمًا أول رائعًا ولم نخسر في أي مباراة وحققنا الفوز في جميع المباريات باستثناء التعادل في مباراتَين فقط، وأعتقد أن الفريق يسير في الطريق الصحيح للمنافسة بقوة على لقب الدوري والجميع في الفريق لديه طموحات كبيرة وكلنا على قلب رجل واحد في الدحيل بحثًا عن تحقيق اللقب السابع في تاريخ النادي على صعيد بطولة الدوري، وأشاد أدملسون بصفقة الكرواتي ماندزوكيتش المنضم إلى النادي مؤخرًا، وقال إن الدحيل نادٍ كبير ويعقد صفقات قوية تتناسب مع طموحات وقدرات النادي، وما يتطلع لتحقيقه في المرحلة المقبلة من الموسم، وأشار إلى أنّ هذه الصفقة سوف تعطي إضافة قوية للفريق على مستوى خط الهجوم في المرحلة المُقبلة من الموسم، وقال إنّ الدحيل يمتلك لاعبين أصحاب إمكانات كبيرة على المستوى الفردي والجماعي، وهو ما يجعل الفريق قادرًا على المنافسة على جميع الألقاب في الموسم الحالي، وعن علاقته بالمدرب واللاعبين في الدحيل قال أدملسون تربطني علاقة مُتميزة مع الجميع في النادي، ولدينا مدرب شاب طموح يقود الفريق في الطريق الصحيح وعلاقتي بزملائي اللاعبين مُمتازة للغاية ونفس الأمر مع الجهاز الإداري للفريق، وبالتالي لا توجد دوافع أي أسباب للتفكير في ترك النادي في الوقت الحالي، ولكن كما قلت سابقًا مثل هذه القرارات تكون ملكًا للنادي، وإذا كان هناك شيء فمن الطبيعي أن إدارة النادي سوف تخبر وكيل أعمالي، ولكن حتى اللحظة كل شيء يسير في المسار الطبيعي، ولا يوجد شيء مؤكّد عن هذه الأخبار التي نقرأها هنا وهناك، وأنا لا أشغل بالي بهذه الأمور، وتركيزي كله مع الفريق من أجل تقديم الأفضل في الفترة المقبلة والاستحقاقات المهمة التي تنتظرنا على الصعيدَين المحلي والقاري.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X