الصفحة الرئيسية

مؤسسة حمد الطبية توفر خدمات رعاية علاجية خاصة لكبار السن

الدوحة – قنا: أعلنت مؤسسة حمد الطبية عن توفير مجموعة من خدمات الرعاية العلاجية لكبار السن في مرافقها المختلفة لإضفاء المزيد من الصحة والسلامة لهذه الفئة التي تحتاج عادة لرعاية صحية خاصة.

ويتم تقديم خدمات رعاية كبار السن في مؤسسة حمد الطبية من خلال عدة مستشفيات منها مستشفى حمد العام، حيث يتواجد في قسم الطوارئ أطباء من قسم كبار السن وطب الشيخوخة للتعامل مع حالات كبار السن، إلى جانب أطباء الشيخوخة للتعامل مع الحالات الحادة وفريق آخر للتعامل مع حالات الكسور بالتعاون مع أطباء قسم العظام.

وفي مستشفى الرميلة تتوفر خدمات كبار السن في قسم العيادة الخارجية من خلال العيادات الاستشارية التخصصية التي يتواجد فيها استشاريون على درجة عالية من الخبرة الطبية في هذا المجال مثل عيادة عدم الاتزان والسقوط وعيادة الذاكرة وعيادة الشيخوخة العامة وعيادة العلاج السريع لتقييم الحالات بصورة عاجلة، إلى جانب توفير خدمات تخصصية لكبار السن ممن يحتاجون الى الاقامة المطولة بالمستشفى مثل حالات التنفس الصناعي وحالات الغيبوبة وحالات التنفس عن طريق فتحة في القصبة الهوائية مع وجود فريق طبي متكامل ومتخصص للعناية بهذه الحالات وتلبية احتياجاتها الصحية والاجتماعية.

وأوضح الاطباء بمؤسسة حمد الطبية أن كبار السن (الفئة العمرية التي تبلغ 65 سنة فما فوق) يتعرضون خلال هذه المرحلة لما يعرف بمتلازمات الشيخوخة وهي عبارة عن مجموعة من الأعراض أو الحالات المرضية كثيرة الحدوث عند المسنين ولذلك يمتاز المتخصصون في رعاية هذه الفئة بمعرفة كيفية تشخيصها وعلاجها بطريقة سليمة وباستخدام فريق صحي متكامل ومختص في العيادات الخارجية أو المستشفيات أو في منازل المرضى كبار السن.

وقال الدكتور أمير إبراهيم عبدالله استشاري بقسم كبار السن وطب الشيخوخة بمؤسسة حمد الطبية، إن هناك الكثير من متلازمات الشيخوخة مثل عدم الاتزان التي تعرض كبار السن لحوادث السقوط أثناء المشي ما يسبب لهم كسورا عظمية وكذلك الوهن أو ما يعرف بمتلازمة الضعف والسلس البولي وضعف الذاكرة والهذيان الى جانب ألزهايمر ونقص التغذية.

وأوضح أن فئة كبار السن تتطلب البقاء في المستشفى مدة أطول للعلاج مقارنة بالفئات العمرية الأخرى كنتيجة للتعامل مع المضاعفات الناشئة عن الاصابة مثلا بكسر عظمي أو مرض آخر قد يستغرق علاجه مدة أقل لمريض شاب.

واشار الى أن مستشفى الوكرة أطلق مؤخرا خدمة الاستشارات التخصصية للمسنين من خلال عيادة أسبوعية في قسم العيادات الخارجية، بينما تم في مدينة حمد بن خليفة الطبية توفير خدمات كبار السن من خلال مركز عناية 1 وعناية 2 حيث يتم إجراء تقييم صحي شامل للمسنين وإعادة تأهيلهم من خلال فريق طبي متكامل يضم استشاريين في طب المسنين وأخصائيي العلاج الطبيعي والوظائفي وأمراض التخاطب والبلع والصيادلة السريريين والتغذية، إلى جانب كادر تمريضي متميز.

وتقوم مؤسسة حمد الطبية بنقل الحالات المرضية من كبار السن (التي يمكنها مغادرة المستشفى بعد إتمام العلاج ولكن يتعذر نقلها إلى المنزل) الى مركز (عناية) في مدينة حمد بن خليفة الطبية والذي تتواجد فيه فرق علاجية متكاملة تابعة لإدارة كبار السن والرعاية المطولة الى جانب عدد كبير من الغرف المجهزة بأحدث المعدات والمستلزمات التي تتطلبها كل حالة مرضية حيث يتولى مدير الحالة تحديد الخطة العلاجية بالتنسيق والمتابعة مع الفريق العلاجي وتشمل خطة العلاج علاجا طبيا وتأهيليا وعلاجا طبيعيا وتأهيلا ذهنيا للمريض.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X