أخبار عربية
أكد أن إعلانه سيعزّز ثقة الخارج والداخل في لبنان

عون يتوقع تشكيل الحكومة الجديدة الأسبوع المقبل

بيروت – قنا:

توقع الرئيس اللبناني العماد ميشال عون أن ترى الحكومة الجديدة في بلاده النور خلال الأسبوع المقبل بما يُعزّز ثقة الخارج والداخل في لبنان.

وقال عون، في تصريحات أمس إنه على لبنان الخروج من الأزمة الاقتصادية، حيث سيتم الاعتماد على تطبيق خطة «ماكينزي» لتنفيذ ذلك، مضيفاً أن العمل جار لتأليف حكومة من وجوه جديدة من الاختصاصيين تتولى مُعالجة الأوضاع القائمة وتتجاوب مع توجهات اللبنانيين وتطلعاتهم.

وتطرّق إلى الواقع الاقتصادي والمالي الصعب الذي تمر به البلاد، لافتاً إلى أن ممارسات خاطئة عدة حدثت خلال السنوات الأخيرة أوصلت البلاد إلى ما هي عليه حالياً، خصوصاً على الصعيد المالي والتعامل بالدولار، حيث «يكاد يكون لبنان البلد الوحيد الذي يتعامل داخلياً بعملة أجنبية».

وأعاد الرئيس اللبناني التأكيد على أهمية التحول من الاقتصاد الريعي إلى الاقتصاد المُنتج، بما يُحقق نوعاً من التوازن في ميزان المدفوعات بعدما زادت نسبة الواردات مؤخراً بشكل كبير وبفارق حوالي 12 مليار دولار، ما أجبر المصارف على اتخاذ مجموعة تدابير بهدف تجنّب التعثر والحفاظ على أموال المودعين.

كما أعرب عون عن أمله في أن يُسهم تشكيل الحكومة في تعزيز الأجواء الإيجابية لا سيما مع الدول الراغبة بمساعدة لبنان، مُشدداً على أن «ما حدث مؤخراً على الساحة الداخلية يشكّل عبئاً كبيراً يجب تجاوزه بسرعة».

وأشار إلى أن خطة «ماكينزي» الاقتصادية تشكّل تصوّراً واقعياً لتطوير القطاعات المنتجة في لبنان، وبالتالي تأمين فرص عمل وتخفيف الاستيراد، قائلاً في هذا السياق «سنبدأ فوراً بالعمل وفقها».

وكان الرئيس اللبناني قد كلّف في التاسع عشر من ديسمبر الماضي السيد حسان دياب بتشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة، وذلك بعد استقالة السيد سعد الحريري في شهر أكتوبر الماضي من منصبه على وقع الحراك الشعبي في البلاد. وكان مصدر مُقرّب من الرئيس اللبناني ميشال عون، قد أعلن أمس الأول، إنّ أجواء تشكيل الحكومة إيجابيّة خصوصاً وأنّ النقاط العالقة تم تذليلها.

ولفت المصدر الرئاسي، أنّ هناك نقطتين يتم العمل عليهما. ووصف مناخ مشاورات تشكيل الحكومة بالإيجابي بالمجمل». وشدّد المصدر، على أنّه لا يستطيع الجزم إن كان موعد الإعلان عن الحكومة سيكون هذا الأسبوع أو الأسبوع المقبل.

وقال «الأمر يتوقف عند انتهاء عملية التشكيل ككل، وهذه النقطة هي عند رئيس الحكومة المكلف حسان دياب».

من جانبه، كشف مصدر مقرّب من دياب، أنّ الجوّ إيجابي، ولكن في الوقت الراهن لم يحدّد موعد بعد للإعلان عن الحكومة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X