الراية الرياضية
تقدّم إلى المركز الثاني في الترتيب العام لرالي داكار الدولي

ناصر العطية يواصل تألقه العالمي بالسعودية

متابعة – أحمد سليم:

واصل البطل العالمي ناصر صالح العطية حامل اللقب زحفه نحو صدارة الترتيب العام لرالي داكار الصحراوي الدولي في نسخته 42 المقامة حالياً بالسعودية حتى السابع عشر من يناير الجاري، بعدما تقدّم إلى المركز الثاني بعد انتهاء المرحلة الثالثة، وذلك خلف السائق الإسباني كارلوس ساينز الذي قفز للترتيب العام.

واحتل العطية بصحبة ملّاحه ماثيو بوميل على متن سيارة «تويوتا هايلوكس»، المركز الثاني في المرحلة الثالثة التي أقيمت في نيوم، شمال غرب السعودية، لمسافة إجمالية تبلغ 489 كلم منها 404 كلم خاصة للسرعة، وذلك بفارق ثلاث دقائق و31 ثانية عن كارلوس ساينز بصحبة ملّاحه لوكاس كروز على متن سيارة «ميني كوبر».

وستكون الفرصة مُتاحة أمام العطية لاقتناص الصدارة في المرحلة الرابعة اليوم بين منطقتي نيوم والعلا ولمسافة 676 كلم منها 453 مرحلة خاصة بالسرعة، بالرغم من صعوبتها.

وشهدت منافسات أمس تراجع السائق الأرجنتيني أورلاندو تيرانوفا المُتصدّر السابق بعدما اكتفى باحتلال المركز الثامن في المرحلة الثالثة بفارق 12,52 دقيقة عن ساينز المتصدّر.

ولم يكن حال الجنوب إفريقي جينييل دي فيلييرز، الفائز على متن تويوتا بالمرحلة الثانية أفضل من تيرانوفا، إذ حل تاسعاً في مرحلة أمس بفارق 16,21 دقيقة عن ساينز.

أما حامل الرقم القياسي بعدد الألقاب في رالي داكار (13 في الدرّاجات والسيارات) الفرنسي ستيفان بيترهانسل، فقد نال المركز السابع في مرحلة أمس بفارق أكثر من 10 دقائق عن ساينز الذي يتقدّم على منافسه الفرنسي بفارق 19 دقيقة في الترتيب العام، فيما انسحب خالد القاسمي من الرالي بعد أن تحطمت سيارته.

وعلى صعيد فئة الدرّاجات النارية، قفز الدرّاج الأمريكي ريكي برابيك على متن دراجة «هوندا» صدارة الترتيب العام بعد فوزه بلقب المرحلة الثالثة.

وأنهى برابيك البالغ من العمر 28 عاماً، مرحلة أمس في الصدارة أمام زميليه التشيلي خوسيه إينياسيو كورنيخو فلوريمو والإسباني خوان باريدا بورت بفارق 9,39 دقيقة و13,16 دقيقة على التوالي.

وانسحب الدرّاج الفرنسي أدريان فان بيفيرين (ياماها) من السباق للمرة الثالثة توالياً، بعد سقوط قاس عن درّاجته في الكيلومتر الثالث فقط من المرحلة.

ونقل فان بيفيرين البالغ 29 عاماً إلى مستشفى الملك خالد في تبوك من أجل إخضاعه للفحوص بحسب ما ذكر الموقع الرسمي للرالي، مضيفاً أن المُعاينة الأولية التي خضع لها في المركز الطبي داخل مخيم المبيت أظهرت إصابته بكسر في عظم الترقوة وبكدمة في الورك.

ناصر العطية: التقدم للوصافة حافز كبير.. ومرحلة اليوم أصعب

أكد بطلنا العالمي ناصر بن صالح العطية صعوبة المرحلة الثالثة التي أقيمت أمس والتي تمكن من إنهائها في الوصافة بعد أن كان يتحكّم في زمام الأمور، ليتقدّم للمركز الثاني في الترتيب العام.

وأشار العطية إلى أنه تعرّض لأعطال أخرى بانثقاب إطار سيارته بسبب وعورة المسار الحصوي ولكن الأهم هو وصولنا سالمين لخط النهاية وإكمال المرحلة للنهاية وإحراز المركز الثاني ورغم صعوبة المرحلة وتعرّض الكثير من السيارات لحوادث وأعطال فنية وبالتالي سيكون حافزاً لنا لمواصلة المنافسة لاسيما أن هناك الكثير من الأمور التي قد تتغيّر في الرالي الأصعب في العالم.

وقال العطية: إن المنافسة مُحتدمة بين السائقين على الصدارة، مشيراً إلى أن مرحلة اليوم الرابعة من نيوم إلى العلا صعبة جداً وتضاريسها مختلفة، وسأحاول بذل أقصى جهد من أجل المحافظة على الوصول سالمين، ولديّ استراتيجية خاصة في هذا الرالي الطويل من أجل مواصلة المفاجآت وعلينا انتظار على ما ستسفر عنه باقي الجولات ونتمنى التوفيق وانتظر دعوات «هل» قطر.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X