fbpx
ثقافة وأدب

«الدوحة للكتاب» يناقش آليات دعم المؤلفين

الدوحة – الراية:

 نظّم الملتقى القطري للمؤلفين محاضرة بعنوان «دعم دور النشر للمؤلف وكتابه»، قدّمتها الأستاذة فاطمة الرفاعي مدير الإنتاج والتوزيع بدار لوسيل للنشر والتوزيع، حيث أكّدت على أن «دور النشر» يجب ألا يقتصر دورها على الجانب الاقتصادي، بل عليها أن تأخذ بأيدي الكتّاب وتوجههم لإخراج كتبهم في الشكل الأفضل، إضافة إلى صقل المواهب الشابّة بالاستعانة بأشخاص من ذوي الاختصاص في مجالات مُختلفة لإيصال فكرة الكتاب بالطريقة الصحيحة، وإخراجه أيضًا بطريقة جميلة متجددة وإبداعية تشدّ القرّاء وتحفزهم على شراء الكتاب. وقالت الرفاعي إنّ دار لوسيل تسعى لتقديم الدعم والمُساندة للكتّاب بمُختلف اختصاصاتهم وأعمارهم وتقوم بالكثير من الأنشطة على غرار تنظيم ورشات عمل ومسابقات للأطفال في الكتابة لتحفيزهم وتشجيعهم على الكتابة. كما تمّ تدشينُ عددٍ جديد من الكتب الصادرة حديثًا، منها كتاب»دم الثور، الباب المفقود من كليلة ودمنة» للدكتور نزار شقرون، وكتاب «المسؤولية المدنية للطبيب في القانون القطري والقانون المقارن» للأستاذ عبد الله حمد الخالدي، حيث يتضمن مقارنة بين القانون الطبي القطري مع بعض قوانين الدول الأخرى، ويوضح حقوق الطبيب من جهة، وحقوق المريض من جهة ثانية، وكتاب «عالم مزيف» لهديل العطار الذي ركّزت خلاله على أفلام هوليوود وتعمّد بعض الأفلام تشويه الإسلام والمسلمين، وقسمت الكاتبة كتابها إلى ثلاثة أبواب كُبرى، وهي مفهوم الإسلام، والسينما ودورها في بناء المجتمع، وسبل مواجهة فوبيا الإسلام المُنتشرة في الغرب، إضافة إلى كتاب «صناعة محتوى مواقع التواصل الاجتماعي» لدلال العقيدي، بالإضافة لكتاب «إطلالة على الإنسان ومجتمعه» للكاتب الصحفي أحمد الحمادي، وهو عبارة عن مجموعة من المقالات التي تتناول الظواهر الاجتماعية إيجابيةً كانت أو سلبية، ودعا من خلال كتابه السلطة المعنية إلى الاهتمام بنشر الأبحاث الأكاديمية المهتمة بالقضايا الاجتماعية، وأوضح الحمادي أنّ التنشئة الاجتماعية تقع على عاتق العديد من المؤسّسات كل حسب اختصاصه، وهي المؤسّسات الاجتماعية والتعليمية والدينية والإعلامية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X