fbpx
الراية الإقتصادية
وزير المواصلات شهد توقيع اتفاقية مع الوكالة الأوروبية

قطر وEASA تعززان التعاون في سلامة الطائرات

جمع وتبادل المعلومات حول سلامة الطائرات المدنية

الدوحة –  الراية:

شهد سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات، في مقر الوزارة أمس، توقيع اتفاقية عمل بين دولة قطر والوكالة الأوروبية لسلامة الطيران (EASA) تتعلق بجمع وتبادل المعلومات حول سلامة الطائرات المدنيّة وفقاً لبرنامج الاتحاد الأوروبي للتفتيش على سلامة الطائرات.

وقام بتوقيع الاتفاقية عن الجانب القطري السيد عبد الله بن ناصر تركي السبيعي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، وعن جانب الوكالة سعادة السيد باتريك كي المدير التنفيذي. وتهدف الاتفاقية إلى انضمام الهيئة العامة للطيران المدني لبرنامج الاتحاد الأوروبي للتفتيش على سلامة الطائرات، بالإضافة إلى تعزيز التعاون وتبادل المعلومات بين الهيئة والوكالة، فضلاً عن إمكانية تبادل قاعدة البيانات الخاصّة بالبرنامج بين الجهتين.

كما تعتبر هذه الاتفاقية ذات أهمية كبيرة في توطيد التعاون مع الكيانات الدولية صاحبة الاختصاص والخبرة في مجال سلامة الطيران، بما يُحقق أهداف تطوير صناعة الطيران المدني في دولة قطر، خاصةً أن قطر من الدول الرائدة في مجال سلامة الطيران المدني، وهي الدولة الأولى التي حققت نسبة توافق 91.16 %، من خلال نتائج التدقيق الشامل الذي أجرته المنظمة الدوليّة للطيران المدني (ايكاو) على جميع جوانب السلامة الجوية لمنظومة الطيران المدني.

وعقب التوقيع اجتمع سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي، وزير المواصلات والاتصالات، مع سعادة السيد باتريك كي المدير التنفيذي للوكالة الأوروبية لسلامة الطيران، واستعرض الاجتماع سبل تعزيز التعاون مع الوكالة، بالإضافة إلى بحث المستجدّات الراهنة المتعلقة بسلامة الطيران المدني في المنطقة، فضلاً عن مناقشة أفضل الممارسات التي من شأنها الحفاظ على سلامة البيئة.

وحضر الاجتماع سعادة السيد عبد الله بن ناصر تركي السبيعي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، والوفد المُرافق للمدير التنفيذي للوكالة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X