الراية الرياضية
تنطلق غدا يآمال و طموحات كبيرة لفرق القمة و القاع

لقاءات واعدة بالاثارة في الجولة الـ 14 للدوري

قمة نارية بين الريان والدحيل ..وصدام مثير يشبك السيلية بالسداوية

أم صلال يواجه بالعربي والاهلي مع الخور ولقاء صعب للغرافة وقطر

قمة نارية بين الريان والدحيل .. وصدام مثير يشبك السيلية بالسداوية

أم صلال يواجه بالعربي والاهلي مع الخور ولقاء صعب للغرافة وقطر

متابعة – بلال قناوي :

رغم ان مباريات الجولة الرابعة عشر لدوري نجوم QNB تشهد مواجهات صعبة وقوية ، وتشهد صراعات نارية ، الا ان اهم ما يميزها ويجعلها واحدة من اقوى الجولات انها تجمع فرق المربع الذهبي الموسم الماضي ، والذين التقوا بداية الشهر الحالي في بطولة كأس قطر ، حيث سيكون الختام ناريا ومثيرا بلقاء السد مع السيلية والريان مع الدحيل في اليوم الاخير من ايام الجولة الصعبة .

واذا كانت النهاية ستكون قوية ومثيرة ، وستكون تحت انظار الجماهير الكروية بشكل عام وجماهير الفرق الاربعة بشكل خاص ، فان البداية لن تكون مختلفة ، وستكون ايضا ساخنة حيث تجمع الاهلي مع الخور والعربي مع ام صلال غدا الخميس ، ويوم الجمعة سيلتقي الوكرة مع الشحانية والغرافة مع قطر ، واخيرا السبت مسك الختام مع قمتي الجولة

كل التوقعات ان مواجهات الجولة الرابعة عشر لن تكون سهلة ، وكل الفرق من القمة الى القاع سوف تسعي من اجل الفوز ومن اجل النقاط الثلاثة خاصة مع توالي الجولات واقتراب القسم الثاني والدوري تدريجيا من النهاية وبالتالي عدم وجود الفرصة للتعويض

وما يجعل مواجهات الجولة الرابعة عشر قوية ومثيرة انها تجمع بين فرق متكافئة من ناحية وفرق نتائجها جاءت مختلفة ، فالاهلي الذي يفتتح الجولة مع الخور ، عاد للانتصارات وانتعشت اماله في تحسين مركزه والابتعاد عن خطر الهبوط ، وعلى العكس تأزم موقف الخور بخسارته الجديدة امام ام صلال

والعربي الذي استمرت خسائره سيصطدم بام صلال الذي تذوق طعم الانتصارات للمرة الاولى منذ فترة طويلة وبدأت اماله ترتفع في الابتعاد والهروب من شبح الهبوط

اما الوكرة والشحانية فقد استمر نزيف النقاط لهما بتعادل الوكرة مع قطر وخسارة الشحانية امام السد ، فيما استعاد الغرافة خطورته وقوته بانتصاره الكبير على الريان ، ويسعي لمواصلة انتصاراته وهو ما يخشاه قطر الذي فقد نقطتين بالتعادل مع الوكرة

وبعد ان سقط الريان في الخسارة ، تجددت امال الزعيم في مواصلة مشوار الدفاع عن اللقب رغم مهمته التي تبدو صعبة امام السيلية الجريح الطامح في استعادة انتصاراته المتوقفة

وستكون قمة الجولة بين الدحيل والريان وهي قمة جماهيرية نارية خاصة والدحيل سيسعي لمواصلة الانتصارات وسيقاتل الريان من اجل استعادتها بعد ان توقفت في الفترة الاخيرة

لقاء و اعد بين ام صلال والعربي

جاءت الخسارة الثانية على التوالي للعربي الخامس (18 نقطة ) امام الدحيل ، والانتصار الثاني هذا الموسم لام صلال الثاني عشر والاخير (8 نقاط ) ليحول لقاءهما الى صراع ناري ومثير ، فالعربي سيرفض الخسارة الثالثة على التوالي وسيقاتل من اجل الانتصار ومن اجل التمسك بامال المربع الذهبي ، وام صلال الذي تذوق طعم الانتصارات من جديد بعد معاناة طويلة وبعد سلسلة من الخسائر سيقاتل ايضا من اجل عدم التوقف ومن اجل عدم العودة للخسائر ، وسيعمل على اقتناص النقاط الثلاثة والتخلي عن القاع في خطوة اولى نحو الهروب من الهبوط للدرجة الثانية

معركة قوية بين الوكرة والشحانية

من المؤكد ان لقاء الوكرة السابع (16 نقطة) مع الشحانية الحادي عشر ( 8 نقاط )سيكون بمثابة معركة كروية مرتفعة المستوى ،وسيكون الفوز هو الهدف الوحيد للفريقين مما يجعل المباراة بمثابة مباراة نهائية الفريقان قدما مستويات جيدة استحقت التقدير والاحترام في الجولة الماضية وكان الوكرة جديرا بالفوز على قطر وليس التعادل السلبي ، والشحانية التعادل مع السد وليس الخسارة برباعية

المعركة الكروية المثيرة يسعى الوكرة فيها الى الانتصار من اجل مواصلة التقدم نحو منطقة الامان وربما تحقيق مركز متقدم في اول موسم له بعد العودة من الدرجة الثانية ، ويأمل الشحانية فيها الى تحقيق الانتصار الثاني من اجل الابتعاد عن القاع والاستمرار مع الكبار

الاهلي و الخور .. صراع من اجل النقاط

 

تبدو الفرصة مهيأة امام الاهلي والخور لتحقيق انتصار مهم وضروري في هذه الجولة حيث تعتبر الكفة متساوية الى حد كبير ألاهلي الذي يحتل المركز الثامن (16 نقطة) سيخوض اللقاء بمعنويات عالية بعد ان حقق انتصاره الاول الجولة الماضية على حساب السيلية وهو انتصار جيد معنويا وفنيا ورقميا سيدفعه لبذل المزيد من الجهد من اجل مواصلة الانتصارات ، بينما لا بديل عن الفوز امام الخور العاشر ( 9 نقاط ) الذي تواصلت هزائمه وبات موقفه صعبا للغاية خاصة مع تقلص النقاط مع منافسيه الشحانية وام صلال مما اشعل صراع القاع الذي قد يطيح باي منهم ، ومن هنا فالخور والاهلي كلاهما في امس الحاجة الى النقاط الثلاثة.

الريان والدحيل قمة القمم

برغم ان لقاءات الريان الثاني ( 28 نقطة ) والدحيل المتصدر (33 نقطة) دائما ما تكون قمة كروية وجماهيرية ، الا انها هذه المرة ستكون قمة غير عادية من جميع النواحي ، لعدة اسباب اهمها انها قد ترسم ملامح البطولة بشكل مبكر ، فانتصار الدحيل سيعني اقترابه خطوة مهمة وكبيرة نحو استعادة اللقب ، وخسارته ستيعد الحياة والروح والمنافسة الى القمة والى الصدارة ، وانتصار الريان سيزيد اشتعال الصراع علي اللقب ، وخسارته ستعني خروجه بشكل كبير خاصة اذا فاز السد وتقدم بدلا منه الى الوصافة، المباراة قمة غير عادية ايضا لانها الاولي للدحيل تحت قيادة مدربه الجديد المغربي امين الركراكي ، الى جانب ان الريان يرفض ان يتلقي الخسارة الثانية على التوالي في الدوري والثالثة في الفترة الاخيرة.

مواجهة ناريـة بين السد والسيلية

برغم المعاناة التي يعيشها السيلية السادس (17 نقطة ) الا ان مهمة السد الثالث (27 نقطة ) لن تكون سهلة امامه بسبب المشاكل التي يعاني منها الزعيم في خط الدفاع والتي هددته في مباراته الاخيرة مع الشحانية ، ولو استمرت هذه المشاكل فان السيلية ربما يستعيد الانتصارات على حساب الزعيم الذي يقاتل في هذه الفترة من اجل مواصلة مشواره نحو الدفاع عن اللقب ، كما يقاتل السيلية من اجل ايقاف هزائمه وخسائره ربما لحق بمكانه في الموسمين الماضيين بين الاربعة الكبار.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X