الراية الإقتصادية

بوينج تسجّل أول خسارة مالية منذ 1997

نيويورك  أ ف ب :

كشفت شركة صناعة الطائرات بوينج أمس عن خسارة صافية ب 636 مليون دولار لسنة 2019، هي الأولى خلال 22 عاماً، وذلك بعد منع طراز «737 ماكس» من التحليق إثر حادثتي تحطم أسفرتا عن مقتل 346 شخصاً. وكانت بوينج حققت في 2018 أرباحاً صافية قدّرت ب 10,5 مليار دولار. ويمثل عام 2019 المرة الرابعة التي تسجّل خلالها المجموعة عجزاً في 104 أعوام من تاريخ المصنّع الأمريكي. وكانت بوينج التي أرجأت عودة طراز «ماكس» إلى العمل إلى منتصف 2020 سجلت عجزاً في 1946 و1995 و1997 و2019. ونجمت الخسائر عن أعباء مالية إضافية تقدّر بنحو 9,2 مليار دولار، وعن منع تحليق «ماكس» الذي أدى إلى تعليق عمليات تسليم لمدة غير محددة، ثم وقف الإنتاج في بداية يناير. وبلعت فاتورة ذلك 18,4 مليار دولار، نصفها تقريباً تعويضات لشركات الرحلات الجوية التي اضطرت إلى إلغاء عشرات آلاف الرحلات. ولا تتخطى هذه التكاليف تقديرات المحللين التي كانت تتراوح بين 16 و25 مليار دولار. وكان هؤلاء احتسبوا تكاليف إضافية على علاقة بعمليات تدريب الطيارين.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X