فنون وثقافة

ختام فعاليات مهرجان الوسمي بكتارا

 

الدوحة – الراية:

 أسدل الستار أمس على فعاليات مهرجان حدائق كتارا «الوسمي»، وسط إقبال غير مسبوق وفائق النظير من الزوار، حيث شهد المهرجان الذي أقيم على تلال كتارا الجنوبية طيلة الأيام الخمسة الماضية أعداداً متزايدة من الفعاليات والأنشطة التي روعي فيها التنوع والترفيه، وخاصة الألعاب النارية النهارية المدهشة التي زادت تلال كتارا إبهارا وزينت ألوانها السماء سحراً وجمالًا وبهجة، بالإضافة إلى العروض المسرحية الغنائية الموجهة للأطفال والتي أقيمت على مسرح صمم بطريقة جميلة ومبتكرة تناسب أجواء المهرجان، إلى جانب قضاء أمتع الأوقات من خلال ورش الرسم والتلوين وصناعة الزهور وأوانيها الفخارية والتي حظيت بإقبال كبير من الطلاب بمختلف فئاتهم العمرية، كما شهد سوق الزهور الذي تميز بتوفر 20 منصة عرض إقبالا من قبل الزوار الذين حرصوا على اقتناء الزهور والورود ونباتات الزينة ومستلزماتها. وعلى امتداد أيام المهرجان، استمتع الزوار بالمناظر الخلابة التي منحتها الحدائق العالمية والتي تميزت بمداخل وتصاميم مستوحاة من الطرز الهندسية لخمس دول هي: «قطر، فرنسا، بريطانيا، الهند، اليابان»، وارتسمت معها لوحات ساحرة، حيث تسابق عشاق الطبيعة والتصوير لتخليدها بعدساتهم، فيما حرص آخرون على توثيق ذكرياتهم الجميلة بالتقاط الصور مع أقاربهم وأصدقائهم، بجانب الزهور والورود ونباتات الزينة المتنوعة في مختلف أركان المهرجان، كما جذبت السيارات الكلاسيكية المزينة بباقات متنوعة من مختلف أنواع الزهور والورود، زوار المهرجان الذين حرصوا أيضاً على التقاط الصور التذكارية، إلى جانب عربات البوني التي استهوى ركوبها الأطفال وأمضوا فيها أوقاتا ممتعة، وسط أجواء من المحبة والألفة والمرح، ومناخ ربيعي بديع يفوح من ثناياه، شذى الزهور وعطر الورود الطبيعية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X