فنون وثقافة
من خلال روايتي «حفرة في كف يدي» و«قصة المؤسس»

عيسى عبدالله يشارك في «مسقط للكتاب»

 

كتب-هيثم الأشقر:  

كشف الكاتب والروائي عيسى عبدالله عن مُشاركته ضمن فعاليات معرض «مسقط الدولي للكتاب» وذلك من خلال ‏مجموعة من إصداراته الأدبية منها رواية «كنز سازيران»، «أسرار قمرة الدوحة وعجائب المملكة»، وروايته الجديدة «حُفرة في كف يدي»، و«قصة المؤسس»، وصرّح عيسى أن أعماله ستتواجد ضمن جناح دار روزا للنشر والذي سيحمل رقم j27، وتعد رواية «حُفرة في كف يدي» أحدث إصدارات عيسى الأدبية والتي تنتمي لفئة الأعمال الروائية المُوجهة للكبار بعد أن صدر له 5 أعمال روائية في أدب اليافعين، موضحاً أنه ظل يعمل على تلك الرواية ما يقرب من 7 سنوات، مُحاولاً الوصول إلى شكل روائي جديد، وأضاف: كان السبب الأساسي في تأخري لطرح روايتي الأولى للكبار أنني أردت جعلها قادرة على المُنافسة وسط ساحة أدبية بها العشرات من الكتّاب المُختصين بالأعمال الروائية المُوجهة للكبار، في حين لم يأخذ الأمر جهداً مماثلاً عند استغراقي في كتابة العديد من روايات اليافعين، ذلك أن تلك الساحة كانت خالية وعملت بها على مدار السنوات السابقة دون أن يتواجد غيري فيها، كما أنه من الأسباب في ذلك أنني أتأنى في إصدار أعمالي الجديدة، ولا أتعجّل في النشر، فأحرص على أن يمروا بمرحلة المُراجعة أكثر من مرة.

أما عمله الثاني المُشارك في المعرض، فهو عمل إبداعي يحكي قصة المؤسس، قصة المؤسس منذ طفولته، وحتى تأسيسه لدولة قطر، وذلك عبر الصور التي يضمها الكتاب، وهو عمل مُوجّه لليافعين والنشء، ونستعد حالياً لطباعته، ليكون مُتاحاً أمام روّاد معرض الدوحة الدولي للكتاب في نسخته المُرتقبة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X