فنون وثقافة
على هامش معرض «لين يطرى علي لوّل»

ورشة لتعليم الأطفال تقنيات التلوين

 

كتب-هيثم الأشقر:

قدم الفنان يوسف أحمد على هامش معرضه الفني «لين يطرى علي لوّل» ورشة عمل فنية للأطفال من عمر 6 سنوات فيما فوق، وذلك بمتاحف مشيرب في بيت محمد بن جاسم، وتهدف الورشة إلى تعليم المشاركين تقنيات التلوين المختلفة، ويقدم المعرض الذي افتتح مؤخرًا أحدث الأعمال الفنية ليوسف أحمد التي ابتكر من خلالها لغة بصرية محلية في سلسلة من اللوحات المُستوحاة من قصيدة د. مرزوق بشير، حيث ينشئ الفنان في هذه السلسلة رفيقاً بصرياً يُبحر بقارئ القصيدة نحو عالم من الذكريات وذكريات طفولته في مدينة الدوحة، حيث تم إبراز صور لأحياء الدوحة القديمة، لا سيما الجسرة ومشيرب، في مناظر طبيعية هادئة حيث تزيّن الأنوار والظلال البيوت الطينية، التي تعبّر عن العمارة القطرية القديمة، ومحاولة من الفنان للتعبير عن حنينه للماضي ورغبته في تعريف الأجيال القادمة بهذا التاريخ. وفي تصريح ل الراية قال الفنان يوسف أحمد: «هذا المعرض ثمرة عامين من العمل المُتتابع لتقديم البيئة القطرية الأصيلة بملامحها التراثية القديمة، حيث إن جميع أعمالي الأربعة والثلاثين التي ترونها هنا أبدعتها خصيصاً لهذا المعرض». وحول عودته من خلال هذا المعرض للأعمال الواقعية قال: «سيظل يوسف أحمد كما هو في كل أعماله، يرتكز على عناصر ثابتة وهي تراب قطر وألوانها وحواريها وشخصيتها المميزة، وقد استخدمت تقنية خاصة لتحويل غبار قطر إلى ألوان ترابية لاستخدامها في اللوحات».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X