fbpx
الراية الرياضية
أذاق ليفربول خسارته الأولى

واتفورد يعيد كلوب إلى أرض الواقع

لندن – رويترز:

كان يورجن كلوب مدرب ليفربول أبعد ما يكون عن الشعور بالقلق من أول هزيمة لفريقه في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم أمام واتفورد، ويعتقد المدرب الألماني أن الخسارة المفاجئة بنتيجة 3-صفر قد تطلق العنان لفريقه الساعي لإحراز ثلاثية من الألقاب.وقدم فريق كلوب، البطل المنتظر للدوري، أسوأ أداء له هذا الموسم وتفوق عليه تماما واتفورد الذي بدأ المباراة وهو في المركز قبل الأخير بفارق 55 نقطة عن منافسه البعيد في الصدارة.لكن في حين أقر كلوب بأن مسيرة فريقه الخالية من الهزائم في 44 مباراة في الدوري كانت ستنتهي إن آجلا أو عاجلا، أكد المدرب الألماني المتفائل دائما أنه لا يشعر بخيبة أمل من نهاية مطاردة بعض الأرقام القياسية الإعجازية.وأبلغ كلوب الصحفيين «أنظر للأمر بإيجابية لأننا منذ هذه اللحظة يمكننا اللعب بحرية مرة أخرى لا ينبغي علينا الدفاع أو محاولة تحقيق رقم قياسي، علينا فقط محاولة الفوز بالمباريات مجددا وهذا ما سيحدث».وردا على سؤال عما إذا كان هناك أي شعور بالإحباط، قال كلوب «لا في الواقع، لأنني لا أعتقد أن بوسعنا تحطيم أرقام قياسية لمجرد أننا نرغب في ذلك، نحطم الأرقام القياسية إذا تحلينا بالتركيز بنسبة 100 بالمئة في كل خطوة ومن أجل ذلك علينا الأداء بصورة جيدة، اللاعبون أدوا جيدا ولهذا السبب نفوز بالمباريات، لكن الليلة لم نكن جيدين بما يكفي».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X