الراية الرياضية
اللجنة المنظمة تواصل الترتيب لاستضافة البطولة الكبيرة

44 دولة أكدت مشاركتها ببطولة العالم للجمباز

الدوحةالراية:

يواصل الاتحاد القطري للجمباز تحضيراته لاستضافة بطولة كأس العالم للجمباز الفني «قطر 2020» في نسختها الثالثة عشرة والمقررة في الفترة من 18 إلى 21 مارس الجاري داخل صالة أسباير بمشاركة كبيرة من أبطال العالم والاولمبياد .

ومن جانبه قال علي الهتمي رئيس اتحاد الجمباز ورئيس اللجنة المنظمة للبطولة في تصريحات له: إن الاستعدادات تسير بصورة طبيعية لانطلاق البطولة في موعدها المقرر مشيرًا إلى أن نحو 44 دولة قد أكدت مشاركتها في البطولة حتى الآن وأنه سوف يعقد الاتحاد مؤتمرًا صحفيًا يوم 14 مارس الجاري للوقوف على كافة التفاصيل والعدد النهائي للدول المشاركة وعدد اللاعبين واللاعبات.

وأضاف الهتمي أن البطولة تأتي في مقدمة 4 بطولات كبرى تشمل (أستراليا وباكو وبرلين) وهي مؤهلة للألعاب الأولمبية طوكيو 2020.

وأوضح أن وصول المشاركين في البطولة إلى الدوحة سيكون يومي 15 و 16 الجاري ويتم التدريب داخل صالة أسباير يوم 17 على أن تنطلق المنافسات يوم 18.

وأكد الهتمي أن اللجنة المنظمة للبطولة تواصل عملها لاستضافة البطولة والتي ستكون بدون جمهور هذا العام وأن اللجنة المنظمة للبطولة عقدت اجتماعًا للوقوف على آخر التحضيرات المتعلقة باستضافة البطولة لمناقشة آخر ما تم إحرازه من تقدم على جميع المستويات، وبحث سبل التغلب على أي معوقات تقف في طريق الوصول إلى أقصى جاهزية ممكنة لاستضافة هذه البطولة بالصورة الحضارية كعادتها كل عام حيث تطمح اللجنة المنظمة لإخراج بطولة كأس العالم للجمباز الفني بالشكل الذي يليق بسمعة ومكانة قطر الرائدة عالمياً في تنظيم البطولات الدولية.

و شدد رئيس اتحاد الجمباز على ضرورة إنجاز العمل وفق وتيرة متسارعة في ظل اقتراب موعد انطلاق البطولة، وأكد أن اللجنة المنظمة في اجتماع شبه دائم وستشهد الفترة القادمة تكثيف الجهود من أجل الوصول إلى الجاهزية القصوى لإتمام كل الترتيبات المتعلقة بالبطولة. وقد أثنى رئيس اللجنة المنظمة للبطولة على الجهود المبذولة من اللجان المختلفة وقال إن هناك رغبة كبيرة لدى الجميع في الوصول ببطولة كأس العالم للجمباز في الدوحة لأقصى درجات النجاح، خاصة أن اللجنة المنظمة وفرت كافة المتطلبات والتجهيزات من أجل استضافة تعكس الريادة القطرية في التنظيم مؤكداً أن ما تم الاطلاع عليه من شرح وتوضيحات حول آخر المستجدات لعمل كل لجنة على حدة، يؤكد أن الأمور وفق الاستراتيجية المتفق عليها وأن هناك متابعة مستمرة لتطورات العمل في صالة البطولة وأماكن التدريب وغيرها من الأمور التي تتماشى مع متطلبات النجاح الأمثل للبطولة.

ويستضيف الاتحاد القطري للجمباز سنويًا بطولة كأس العالم والتي ينظمها داخل صالة أسباير بنجاح مبهر لمدة أربعة أيام حيث تقام تصفيات الدور التأهيلي على مدى أول يومين ويتأهل منها أفضل 8 لاعبين فقط على كل جهاز.. على أن تقام النهائيات على مدى آخر يومين ويتم توزيع الميداليات على الثلاثة الأوائل في كل جهاز، حيث ستقام النهائيات على 6 أجهزة للرجال و4 أجهزة للسيدات ويتنافس الرجال على أجهزة (الحركات الأرضية وحصان الحلق والحلق وطاولة القفز والمتوازي والعقلة).. بينما تتنافس السيدات على (طاولة القفز والمتوازي مختلف الارتفاعات وعارضة التوازن والحركات الارضية).

وستكون الكوادر القطرية حاضرة بقوة في البطولة من البداية وحتى النهاية ويصل العدد الإجمالي إلى حوالي 150 من الشباب القطري المدرب والمؤهل والذي اكتسب الخبرات الكبيرة على مدى السنوات الماضية وهذه الكوادر تتولى مسؤولية التنظيم والذي تقوم به على الوجه الأكمل.. ويشارك الاتحاد القطري أيضا في التحكيم بجانب حكام الاتحاد الدولي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X