المحليات

مشاركة متميزة ل «فضاء الدمى» في مهرجان أزمير الدولي

الدوحة – الراية:

 بدأت فرقة مسرح فضاء الدمى التابعة لمركز شؤون المسرح بوزارة الثقافة والرياضة أمس الأول تقديم عرضها المسرحي «سحابتي» المشارك في المهرجان الرابع عشر للدمى بأزمير التركية، والذي تشارك فيه ١٦ دولة هي تركيا وقطر- البلد العربي الخليجي الوحيد – إضافة إلى فرق مسرحية من بلجيكا والنمسا وبلغاريا وكرواتيا والتشيك وبريطانيا وإسبانيا وفنلندا وفرنسا وألمانيا وهنغاريا وهولندا والهند واسترينج تياترو، ومن المقرر أن يتم عرض المسرحية القطرية على مدار ثلاثة أيام متتالية في مسارح مختلفة.

وعبّر الفنان صلاح الملا مدير مركز شؤون المسرح ورئيس البعثة عن سعادته لحالة التفاعل الجماهيري التي لقيها العرض القطري منذ ظهوره الأول، مشيراً إلى أن المسرحية تم وضعها في خانة المسرح العائلي نظراً لقدرتها العالية على جذب كافة أفراد الأسرة ولأهمية الموضوع الذي تقدمه وجرأة الطرح، حيث تناقش العلاقة المفقودة والحواجز التي قد تعيق فهم الآخر داخل نفس العائلة، كما أوضح أن العرض يتميز بكونه ذا لغة تعبيرية يستطيع فهمها كل من يشاهد العمل مهما كانت لغته، وأضاف: المشاركة مكنتنا من الالتقاء بالكثير من المتخصصين في مسرح الدمى من عدة دول أبدوا جميعهم إعجابهم الشديد بالعرض القطري، ولفت إلى أن المهرجان تميز بتضمنه لمشاركة عدد من الفرق الكبيرة التي تنتمي لدول مختلفة حول العالم تعمل أغلبها في مجال مسرح الدمى منذ أكثر من 40 عاماً، وأكّد أنه بالرغم من أن عمر الفرقة لم يتجاوز 3 سنوات إلا أن الجميع أبدوا إعجابهم بما تقدمه الفرقة القطرية، خاصة أنها تستخدم التكنولوجيا الحديثة في وقت بات فيه الكثير من المهرجانات يهتم بإشراك العروض التي تتميز بالاهتمام بالجانب التقني، ونوّه إلى أن الفرقة تستعد لعمل دوبلاج مترجم باللغة الإنجليزية لعرضي «بشرى والبحر» و»حقق حلمك» ليكونا جاهزين للعرض على نطاق عالمي واسع.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X