fbpx
الراية الإقتصادية
واصلت نتائجها الجيدة رغم تداعيات كورونا

8.6 مليار ريال أرباح الشركات في الربع الأول

البنوك تقود مسيرة النمو بأرباح قدرها 6,2 مليار

QNB يصدر قائمة الشركات الأعلى ربحية

نمو أرباح 20 شركة وانخفاض أرباح 21 شركة

كتب – طوخي دوام:

حققت الشركات القطرية نتائج جيدة خلال الربع الأول من العام الحالي، وأثبتت قدرتها على النمو رغم أزمة فيروس كورونا التي عصفت بشركات عالمية كبيرة، وتشير تلك النتائج الجيدة للشركات أنها تسير في الاتجاه الصحيح، وخير دليل على قوة الاقتصاد.

وبحسب النتائج المعلنة سجلت الشركات أرباحاً قدرها 8.6 مليار ريال خلال الثلاثة أشهر الأولى من 2020، واستحوذ قطاع البنوك على أكثر من 72% من إجمالي الأرباح، بعدما وصل صافي أرباحه إلى 6.2 مليار ريال، منها 3.57 مليار ريال لمجموعةَ QNB.

وسجلت 20 شركة نمواً في الأرباح التي حققتها خلال الربع الأول من العام الحالي، بينما تراجعت أرباح 21 شركة أخرى وحققت 5 شركات خسائر متفاوتة.

وكشفت نتائج الشركات أن جميع القطاعات العاملة بالسوق حققت نتائج جيدة رغم الأجواء الاقتصادية العالمية غير المواتية، وإن سجل بعضها تراجعاً قليلاً في نسب نمو الأرباح، وتصدر قطاع النقل قائمة القطاعات الأعلى نمواً في الأرباح، بينما جاء قطاع البنوك في المرتبة الأولى من حيث الربحية.

وأظهرت الأرباح التي حققتها الشركات عن تحقيقها نسب نمو جيّدة عند مقارنتها مع نتائجها عن نفس الفترة من العام الماضي رغم أزمة فيروس كورونا إضافة الى استمرار انخفاض النفط، بيد أن الدخول في معترك تفاصيل الأداء المالي يظهر تبايناً في أرباح الشركات فمنها ما حقق نسب نمو تخطت 400% تقريباً ومنها من لم تتجاوز نسب نمو أرباحه الخانة الواحدة، كما سجّلت بعض الشركات تراجعاً في أرباحها، لكن المؤكّد أن الأرباح المُحققة تعكس قوة الاقتصاد القطري، وعزم الشركات القطرية على مواصلة أدائها الجيّد من خلال تحقيقها أرباحاً فعلية تشغيلية حقيقية.

وبحسب النتائج المعلنة، ارتفعت أرباح 20 شركة غالبيتها في قطاعي البنوك والنقل، في حين انخفضت أرباح 21 شركة أخرى، بينما سجلت 5 شركات فقط خسائر، وتصدرت شركة الإسلامية القابضة قائمة الشركات من حيث نسب النمو في الأرباح، حيث نمت أرباحها ب428%، بعد أن حققت أرباحاً قدرها 275,550 ريالاً، مقابل صافي خسارة (83,794) ريالاً لنفس الفترة من العام الذي سبقه، كما بلغ عائد السهم 0.005 ريال في الفترة المالية المنتهية في مارس الماضي.

وجاءت شركة مزايا قطر في المرتبة الثانية من حيث النمو في الأرباح، لتسجل أرباحاً قدرها 6.8 مليون ريال بنمو نسبته 160% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي 2019، وجاءت شركة دلالة للوساطة والاستثمار القابضة «دلالة» في المرتبة الثالثة، حيث بلغ صافي الربح 2.2 مليون ريال مقابل 1.1 مليون ريال في نفس الفترة من 2019 محققة نمواً في الأرباح بلغت نسبته 120%.

يُشار إلى أن جميع الشركات المدرجة في البورصة قد أعلنت عن نتائجها المالية خلال الثلاثة أشهر الماضية، وتعتبر عملية الإفصاح عن النتائج المالية في موعدها علامة صحة للبورصة، حيث تمكن المساهمون من الوقوف على نتائج أعمال الشركات وملاءتها المالية. وهو ما يدعم الشفافية مما يساعد على استقطاب مزيد من المستثمرين الجدد سواء محليين أو أجانب.

وعكست حالة الاستقرار المائل للارتفاع رغبة بورصة قطر القويّة بمواصلة المسار الصاعد الذي بدأته الشهر الماضي مدفوعة بالنتائج الإيجابية التي كشفت عنها البيانات المالية لبعض الشركات القيادية، والتي عزّزت من قدرة السوق على متابعة الأداء الإيجابي والذي مكنه من التغلب على أزمة تباطؤ النمو العالمي.

ويتوقع عددٌ من المستثمرين أن تُساهم هذه النتائج الإيجابية في عودة النشاط والسيولة للسوق المالي، في ظل توقعات بنتائج أفضل مع نهاية العام، حيث يتطلع هؤلاء لإعادة ترتيب محافظهم الاستثمارية استعداداً لتوزيعات الأرباح والتي يتطلع الجميع أن تكون توزيعات أفضل من السنوات الماضية.

قطاع النقل

احتل قطاع النقل المرتبة الأولى من حيث نمو الأرباح خلال الربع الأول من عام 2020، وذلك بفضل التحسن الملحوظ في أداء الشركات العاملة بها، حيث حققت الشركات العاملة في هذا القطاع نسبة نمو قدرها 6.8% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، لتحقق صافي أرباح قدرها 612 مليون ريال خلال الفترة المنتهية في 30 أبريل 2020 مقابل 573 مليون ريال عن نفس الفترة من العام الماضي.

من ناحية أخرى، تصدر قطاع البنوك القطاعات الأعلى ربحية حيث بلغت أرباح القطاع نحو 6,15 مليار ريال، وارتفعت أرباح 9 شركات عاملة في هذا القطاع بينما تراجعت أرباح 3 شركات وحققت شركتان خسائر متفاوتة.

الشركات الأولى

استحوذت 5 شركات قيادية على أكثر من 65% من إجمالي الأرباح التي حققتها الشركات المدرجة في بورصة قطر بمبلغ قدره 5.6 مليار ريال، وجاء في المقدمة بنك QNB بأرباح قدرها 3.57 مليار ريال بنسبة نمو قدرها 0,06%% بحصة قدرها 41.5% من أرباح السوق، وجاء مصرف قطر الإسلامي في المرتبة الثانية بأرباح قدرها 687 مليار ريال بحصة قدرها 8% من أرباح السوق ثم مصرف الريان بربح قدره 547 مليار ريال بحصة قدرها 6.3% من أرباح السوق. وحلّ رابعاً البنك التجاري بعد أن حقق أرباحاً قدرها 402 مليون ريال، ثم Ooredoo بأرباح قدرها 386 مليون ريال.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X