الراية الرياضية
صور مذهلة لملعب يعكس روعة التراث القطري

«استاد البيت» ينتظر القرار الرسمي لافتتاحه

الدوحةالراية:

أظهرت لقطات استاد البيت بالخور أحد ملاعب مونديال قطر 2022، منظرا مذهلا للملعب الفريد في أمسية رمضانية جميلة وهو مضاء بجانب المنطقة المحيطة به. ونشر حساب اللجنة العليا للمشاريع والإرث على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) صورتين مذهلتين لاستاد البيت بالخور والذي أصبح جاهزا من جميع النواحي وينتظر القرار الرسمي لافتتاحه وانضمامه إلى استادي خليفة الدولي والجنوب بالوكرة اللذين افتتحا رسميا 2017 و2019. وأظهرت اللقطات استاد البيت بشكل رائع لاسيما أن تصميم الاستاد مستوحى من الخيمة العربية الأصيلة، فاكتملت الصورة المذهلة كما ذكر حساب اللجنة للملعب الذي يعكس التراث القطري والعربي ويعكس (بيت الشعر) وهو الخيمة التي تقام في الصحراء. واستوحي الاستاد اسمه من بيت الشعر، الخيمة التي سكنها أهل البادية في قطر ومنطقة الخليج على مر التاريخ، ولأنه مرتبط بشكل وثيق بالثقافة القطرية، فإنه يتصف بكرم الضيافة الذي يشتهر به أهل قطر، وسوف يستضيف استاد البيت الضيوف من شتى أنحاء العالم بكل حفاوة، مقدماً لهم الفرصة ليعيشوا تجربة مفعمة بعبق التقاليد القطرية الأصيلة. والفكرة الرئيسية وراء هذا الاستاد المميز ترتكز على الاستدامة واستهلاك الطاقة المنخفض، وهي مستوحاة من الخيم التي استخدمها أهل البادية لقرون طويلة لحماية أنفسهم من حرارة الصحراء. وافتتحت مؤخرا في احتفال اليوم الرياضي للدولة فبراير الماضي حديقة استاد البيت التي تضم ملاعب كرة طائرة، وملاعب تنس، وأربعة ملاعب كرة قدم، وممرات للدراجات الهوائية لمسافة 3.44 كيلو متر، وما يزيد على 77 جهازا رياضيا، ومسارات للجري بطولة 4.3 كيلومتر، وأماكن لألعاب الأطفال مجهزة بـ 21 وسيلة ترفيهية، ومهبط لطائرات الهليكوبتر، وساحة ألعاب لذوي الاحتياجات الخاصة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X