fbpx
الراية الإقتصادية
خلال فيديو جديد عبر منصات الراية .. د. عبد الرحيم الهور:

ترتيب أولويات الإنفاق الاستهلاكي بسبب كورونا

 

الدوحة -الراية :

استعرض د.عبد الرحيم الهور، الخبير الاقتصادي خلال فيديو جديد عبر منصات الراية  كيفية إدارة ميزانية المنزل، مؤكداً على أهمية التركيز على المصروفات المنزلية في ظل الأوضاع الاقتصادية الراهنة. وأوضح أن معنى الميزانية هو محاولة إيجاد حالة توازن بين الإيرادات والمصروفات، مع تحديد مصادر الدخل وتغيراتها واحتمالات تبدلها وتواريخ استحقاقها وبالمقابل مصروفات المنزل سواء الثابتة مثل الإيجار والفواتير أو المتغيرة مثل الإنفاق الاستهلاكي على المأكل والملبس والنقل والكماليات.

وأكّد على أنه من المهم جداً تقليل الإنفاق في ظل الظروف الراهنة من خلال إعادة ترتيب الأولويات وإيقاف الإنفاق على الكماليات والسلع نصف المعمرة والترشيد بكافة مصاريف الحياة، كما شدد على أنه لا يجوز المس بالمدخرات إلا للضرورة القصوى.

وفي نهاية الفقرة أكد على أهمية التأقلم مع الأوضاع المستجدة، حيث إنه من الممكن أن يتعرض شخص لفقدان مصدر دخله وبالتالي عليه مباشرة أن يغير من نمط حياته بما يتناسب مع وضعه الجديد، وقال الهور: إننا جميعاً نمر بظروف استثنائية وعلينا التعامل معها وإن منازلنا هي أهم وحدة علينا الاعتناء بها.

جدير بالذكر أن د. عبدالرحيم الهور كان قد تناول في فيديو سابق أيضاً محاور مهمة في مستقبل الذكاء الاصطناعي، مشيراً إلى أن هناك فرقاً كبيراً بين الأتمتة والعمل الرقمي والعمل عن بُعد من جهة وبين الذكاء الاصطناعي. وقال: إن العمل عن بُعد يحتاج دائماً إلى أفراد للعمل به، صحيح أنه يتميز بتقليل تكلفة المكاتب والتنقل وغيرها من التكاليف لكنه في النهاية يعتمد على العنصر البشري. أما الذكاء الاصطناعي فيعتمد على مجموعة برمجيات تم تطويرها وتزويدها بكم كبير من البيانات يستطيع الحاسوب أن يستنتج من هذه البيانات معلومات دقيقة ويقدمها للمستخدم كما يستطيع أن يطور مهاراته من خلال منظومة برمجيات الذكاء الاصطناعي. وأشار إلى أن معظم المهن الاستشارية مبدئياً سيغزوها الذكاء الاصطناعي ودعا إلى الاستفادة القصوى من الذكاء الاصطناعي نظراً للكفاءة والتكلفة وحجم الإنتاج وعدد ساعات العمل ودقة النتائج.. مشيراً إلى أهمية تطوير القدرات البشرية الحالية والمستقبلية للتعامل مع الذكاء الاصطناعي من وظائف مثل البرمجيات وهندسة الشبكات والإلكترونيات وتحليل البيانات والرقابة الإدارية الإلكترونية والجودة وغيرها من المهن الوليدة والتي يجب الاستعداد لها مقدماً.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X