fbpx
الراية الرياضية
إعادة النظر في المبالغ الضخمة للانتقالات و عمولات الوكلاء

فيروس كورونا يضرب سقف رواتب اللاعبين

الأندية الألمانية أنفقت 55ر1 مليار دولار على اللاعبين وأطقم التدريب

ميونخ – (د ب أ):

رغم استئناف الدوري الألماني لكرة القدم قبل أيام بعد فترة توقف دامت لنحو شهرين بسبب أزمة تفشّي الإصابات بفيروس «كورونا» المستجد، يبدو أن الجدل بشأن رواتب اللاعبين وإمكانية تقليصها سيمتد على مدار شهور قادمة.

ولا يستطيع نجم كرة القدم الألماني الدولي السابق فيليب لام «تقدير» احتمالات وضع سقف لرواتب اللاعبين المحترفين، حسبما أكد في تصريحات نشرتها مجلة «شبورت بيلد» الألمانية.

وأوضح لام(36‏ عامًا)‏: «في الولايات المتحدة الأمريكية، وضعت هذه الفقرة في عقود اللاعبين منذ سنوات طويلة. على سبيل المثال، توجد هذه الفقرة في عقود لاعبي الدوري الأمريكي لكرة السلة للمحترفين منذ أن كنت طفلًا. نموذج (سقف الراتب) يمكن أيضًا مناقشته هنا» مشيرًا إلى إمكانية وضع فقرة في عقود اللاعبين لوضع سقف للرواتب في هذه الأزمات التي تمر بها الرياضة مثل أزمة تفشّي الإصابات بفيروس «كورونا» المستجد. وقدم فريتز كيلر رئيس الاتحاد الألماني للعبة مؤخرًا خطة من خمس نقاط لتطوير اللعبة وتتضمن وضع سقف لرواتب اللاعبين.

وقال كيلر في مؤتمر صحفي عبر دائرة تلفزيونية مغلقة (فيديو كونفرانس) : «علينا أيضًا أن نجعل كرة القدم الاحترافية أقرب إلى الناس.

عمولات الوكلاء والمبالغ الضخمة للانتقالات تثير سخط المجتمع وتبعده عن رياضتنا المحببة».

ويبدو أن رأي كيلر يحظى بدعم كارل-هاينز رومينيجه الرئيس التنفيذي لبايرن ميونخ: «رومينيجه لديه نفس الرأي. وأنا سعيد للغاية بذلك لأن كارل-هاينز رومينيجه قدم الكثير لكرة القدم كما أنه يحظى بمكانة دولية في هذه الصناعة». وأضاف: «وبالتالي لدينا بالفعل فرصة كبيرة حقا لتحقيق تقدم في هذه القضية». وكان رومينيجه صرح يوم الأحد الماضي بأنه «ليس من المستبعد أن تكون هناك محاولة أخرى» لتحديد الرواتب.

وذكر رومينيجه، الرئيس السابق لرابطة الأندية الأوروبية (إيكا)، أن ميشيل بلاتيني الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، كان قد قدم مقترحات مختلفة بهذا الشأن. وقال رومينيجه إن تلك المقترحات دائمًا ما كانت ترفض رغم تأييد الأندية الكبرى في أوروبا، مضيفًا «حيث إنه جرى إبلاغنا بأن ذلك لا يتماشى مع قواعد المنافسة في أوروبا، وبالتالي لم تكن هناك فرصة لذلك. ومن الصعب القول إن الوضع تغير الآن». وتسببت أزمة وباء كورونا والصعاب المالية التي تواجهها أندية عدة وكذلك الأزمة التي تواجهها صناعة كرة القدم في مشاركة كثيرين بآرائهم في هذه القضية وضرورة إعادة النظر في مسألة وضع سقف لرواتب اللاعبين.

وأكد كيلر أن وضع سقف لرواتب اللاعبين سيجعل اللعب أكثر قربًا من الجماهير. ويعتزم كريستيان سيفيرت المدير التنفيذي لرابطة الدوري الألماني لكرة القدم طرح هذه القضية بشكل كبير للدراسة في الشهور المقبلة.

وطبقا للتقرير المالي للرابطة، أنفقت الأندية ال18 المتنافسة في دوري الدرجة الأولى 43ر1 مليار يورو (55ر1 مليار دولار) على اللاعبين وأطقم التدريب في موسم 2018 /‏ 2019.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X