fbpx
المحليات
المحكمة أكدت انتفاء القصد الجنائي لدى المُتهم

براءة مُدير كراج من سرقة قطع غيار سيارة

الدوحة الراية :

برّأت محكمة الجنايات مُدير كراج من تهمة سرقة قطع غيار سيارة بيك أب أثناء إصلاحها بالمنطقة الصناعيّة. كان رجال الشرطة قد تلقوا بلاغاً من أحد الأشخاص بأنه قام بتسليم سيارة إلى أحد الكراجات بالمنطقة الصناعيّة لإصلاحها، مضيفاً إن السيارة بها خزانا وقود، لكل خزان فتحة وغطاء حديدي، وإنه عند استلام السيارة من الكراج لم يجد الغطاءين، وقام بسؤال صاحب الكراج عنهما فأخبره أنه سوف يقوم بتوفيرهما له لاحقاً، وقرّر المُشتكي أنه ذكر لمسؤول الكراج أنه سوف يقوم بخصم قيمتها من مبلغ الصيانة لحين توفير الغطاءين ورفض صاحب الكراج ذلك وقرّر أيضاً أنه لا يتهم ولا يشكّ في أحد وطالب بحقه القانوني. وفي وقت لاحق تمّ طلب مسرح الجريمة وتم الانتقال إلى الكراج وتمّ تصوير السيارة وأفاد بأنه لم يتم العثور على بصمات ولا توجد كاميرات لدى الكراج.

وبسؤال المتهم بمحضر تحقيقات الشرطة قرّر أن المُشتكي أحضر السيارة موضوع الدعوى للصيانة وبعد الانتهاء من صيانتها تم إخطاره لاستلامها وأخبرهم بأن أخاه سوف يحضر لاستلامها وتبيّن فقدان غطاءين لخزان الوقود وقرّر المتهم شراء غطاءين في الحال إلا أن أخا المشتكي رفض استلامها وأفاد بأنه يريد الغطاءين الخاصين بالسيارة، ولاحقاً تنازل المُشتكي عن الدعوى في مواجهة المُتهم.

وبتداول الدعوى أمام محكمة الجنح حضر المتهم ووكيله القانوني أحمد عيد البرديني المحامي وقرّر محامي المتهم أن المشتكي تنازل عن الدعوى بقسم شرطة المنطقة الصناعيّة.

وفي ختام جلسات نظر القضية انتهت المحكمة إلى القضاء ببراءة المُتهم قائلة في أسباب حكمها إنه لا توجد أدلة قاطعة لإقناع المحكمة للتقرير بإدانة المتهم لعدم ثبوت جميع أركان جريمة خيانة الأمانة وعلى افتراض أن السيارة سلمت للكراج المسؤول عنه المتهم على سبيل الوكالة لصيانتها وباعتبار أن السيارة في عهدة الكراج؛ ما يعني توافر الركن المادي إلا أن القصد الجنائي لم يثبت للمحكمة، حيث لم تقدّم أدلة تشير إلى وجود الغطاءين بطرف المتهم كما أن المتهم قام بشراء غطاءين وعرضهما على أخي المشتكي والذي رفض؛ ما ينتفي معه القصد الجنائي للجريمة.

وأكدت المحكمة أن أحكام الإدانة يجب أن تبنى على حجج قطعيّة الثبوت تُفيد الجزم واليقين لا على الظن والاحتمال.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X