الراية الرياضية
لا اعتبار لفارق الأهداف إذا تعادل المتصدران في النقاط بنهاية المسابقة

الفاصلة .. قائمة لتحديد بطل الدوري

حسم موعدها بعد وضوح المنافسة بين الدحيل والريان

متابعة – بلال قناوي:

مثلما حسم اتحاد الكرة الجدل والصراع الذي دار حول مصير نظام الهبوط والبقاء بعد انتشار فيروس كورونا، وقرر استمراره وتطبيق اللائحة وعدم زيادة عدد الأندية إلى 14 فريقاً كما تردد، حسم أيضاً الاتحاد مصير درع الدوري وقرر استمرار اللائحة التي تحدد بطل الدوري في حالة التعادل في النقاط بين فريقين أو أكثر. وفكرة التعادل في النقاط بين فريقين يتصارعان على المركز الأول بدوري نجوم QNB لم تغب عن بال كبار المسؤولين بالاتحاد، أو عن مسؤولي المسابقات بالاتحاد، ووضعوا في اعتبارهم، ومع قرار الاتحاد استكمال الجولات الأخيرة من عمر دوري نجوم QNB أن التعادل في النقاط قد يتحقق بين فريقين، وهو ما يمثل مشكلة إذا لم يتم الانتباه لها ووضع المباراة الفاصلة لتحديد البطل في الاعتبار، مثلها مثل المباراة الفاصلة لتحديد الهابط الثاني إلى دوري الدرجة الثانية والتي تجري بين الحادي عشر لدوري نجوم QNB ووصيف الدرجة الثانية والتي حدد لها 27 أو 28 أغسطس القادم. مصادر لالراية  الرياضية أكدت استمرار العمل بالفقرة الخامسة من المادة السابعة للائحة دوري نجوم QNB، والتي تنص على «أنه في حالة حصول تعادل بمجموع النقاط بين فريقين أثناء المنافسة على المركز الأول يتم إقامة مباراة فاصلة بينهما تحدد موعدها إدارة المسابقات، وفي حالة استمرار التعادل مع انتهاء الوقت الأصلي للمباراة الفاصلة يتم اللجوء إلى الوقت الإضافي بواقع شوطين كل شوط منهما مدته 15 دقيقة، وفي حالة استمرار التعادل يتم اللجوء إلى ركلات الترجيح. وحددت مؤسسة دوري نجوم قطر مواعيد الجولات الخمس الأخيرة من عمر الدوري، ولم تحدد إلى الآن موعد المباراة الفاصلة الحاسمة للهبوط والبقاء.

إلى جانب كل ذلك فإن الجولة الثانية والعشرين والأخيرة للدوري سوف تقام يومي 21 و22 أغسطس، وهو ما يعني وجود 4 أيام قبل الموعد المحدد من قبل اتحاد الكرة لإنهاء الموسم الحالي وهو 26 أغسطس. فيما سينطلق دوري الدرجة الثانية 4 أغسطس، بين 5 فرق هي الخريطيات والمرخية ومعيذر ومسيمير والشمال. ووجود تعادل في النقاط بنهاية الدوري، بين فريقين متنافسين على المركز الأول، أمر قائم خاصة والفارق الآن هو 4 نقاط فقط بين الدحيل الأول 42، والريان الوصيف 38 نقطة، وهما الأقرب للمنافسة على اللقب، بينما ابتعد السد حامل اللقب في المركز الثالث برصيد 32 نقطة وبفارق 10 نقاط بينه وبين الدحيل.

المعروف أن هناك مباراة فاصلة أخرى مؤكد أقامتها وهي التي ستحدد الهابط الثاني إلى دوري الدرجة الثانية، ويخوضها وصيف الدرجة الثانية مع صاحب المركز الحادي عشر بدوري النجوم. ويتنافس على البقاء وعدم الهبوط سواء المباشر أو عبر الفاصلة 3 فرق هي الخور العاشر وأم صلال الحادي عشر ولكل منهما 14 نقطة والشحانية الثاني عشر والأخير برصيد 10 نقاط.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X