اخر الاخبار
استأنفت اجراءاتها التصعيدية ضد الحكومة الشرعية..

ميلشيات الامارات تعتزم اعلان انفصال حضرموت

وكالات :

أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي الانقلابي المدعوم إماراتيا استئناف ما وصفها بالفعاليات التصعيدية ضد الحكومة اليمنية في محافظة حضرموت شرقي البلاد.ودعا “الانتقالي” قيادةَ السلطة المحلية في حضرموت إلى تبني مطالبه ووقف إيرادات المحافظة،والمبادرة بإعلان الإدارة الذاتية لشؤون حضرموت والانفصال عن الحكومة الشرعية.وأرجعت ما تسمى لجنة التصعيد الشعبي (التابعة للمجلس الانتقالي) استئناف التصعيد لعدم استجابة الحكومة لمطالب تحسين مستوى الخِدمات، ومعالجة الملف الأمني بوادي حضرموت

.وكتب أحمد بن بريك القائم بأعمال رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، في حسابه بتويتر، أن الإدارة الذاتية مطلب شعبي ليس في عدن وحسب بل في جميع محافظات الجنوب. وأضاف أن تحقيق الإدارة الذاتية على أرض الواقع يتجسد بإسقاط رموز الفساد وتجار الحروب في حكومة الشرعية، وذلك من خلال تشكيل لجان الإدارة الذاتية في جميع محافظات الجنوب، وفق تعبيره

.وكتب القائم بأعمال “الانتقالي” أن أبناء محافظة حضرموت سيخرجون الاثنين ويحددون دعمهم ومواقفهم للإدارة الذاتية للمجلس.وفي 19 يونيو الجاري سيطر “الانتقالي” على محافظة سقطرى (جنوب شرق) ودشن إدارته الذاتية لها، وقد عبّر ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة عن قلق المنظمة من الوضع في جزيرة سقطرى اليمنية،

ومن سيطرة “الانتقالي” بالقوة على مؤسسات الدولة فيها.وقوبل إعلان المجلس الانتقالي الجنوبي في 26 أبريل الماضي، ما سماه “إدارة ذاتية” لمحافظات الجنوب الجنوبي برفض عربي ودولي.كما رفضت ست محافظات جنوبية -بينها حضرموت- من أصل ثمان إعلان الانتقالي، وأكدت تمكسها بالشرعية والرئيس عبد ربه منصور هادي.وتتهم الحكومةُ الإمارات بدعم “الانتقالي الانفصالي” لخدمة أهداف خاصة في البلاد

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق