الراية الإقتصادية
إجمالي الموجودات بقيمة 164 مليار ريال

مفاوضات اندماج بين مصرف الريان والخليجي

الاندماج المحتمل يؤدي إلى قيام شريك استراتيجي للقطاع العام

انعكاسات إيجابية متوقعة ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة

إدارة الشركات والتجزئة والثروة والخدمات الخاصة من عوامل القوة

الدوحة – الراية :

أعلن مصرف الريان وبنك الخليج التجاري (الخليجي) عن دخولهما في مفاوضات أولية بشأن اندماج مُحتمل لإنشاء مؤسسة مالية أكبر وأقوى مع وضع مالي متين وسيولة أكبر لدعم النمو الاقتصادي في قطر وتمويل مبادرات التنمية بما يتماشى مع رؤية قطر 2030.
ويخضع الاندماج المُقترح لمُوافقة مصرف قطر المركزي، وهيئة قطر للأسواق المالية، ووزارة التجارة والصناعة والهيئات الرسمية الأخرى ذات الصلة، ومُوافقة المساهمين في كل من مصرف الريان والخليجي بعد الانتهاء من عمليات التدقيق التفصيلية والمالية والقانونية. ويُحافظ الكيان الجديد على جميع معاملاته بما يتفق مع مبادئ أحكام الشريعة الإسلامية.


وسيؤدي الاندماج المُحتمل إلى إنشاء واحد من أكبر البنوك المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في دولة قطر والشرق الأوسط وبإجمالي موجودات بقيمة تزيد على 164 مليار ريال قطري (45 مليار دولار أمريكي) وبمجموع حقوق ملكية يزيد على 19 مليار ريال قطري (5.2 مليار دولار) ومن المتوقع أن يُساهم الاندماج بشكل إيجابي في التنمية الاقتصادية في دولة قطر من خلال دعم الشركات التجارية والكيانات الصغيرة والمتوسطة، كما سيخلق شريكاً استراتيجياً للقطاع العام.
ومن المتوقع أيضاً أن يخلق الاندماج مصلحة لجميع الشركاء، بما في ذلك المُساهمين وعملاء البنوك وكذلك اقتصاد تلك الدول التي يعمل فيها البنكان حالياً. وسيجمع الاندماج المُحتمل في الكيان المشترك نقاط القوة الرئيسية للبنكين، في مجالات إدارة الشركات والتجزئة والثروة والخدمات المصرفية الخاصة.

العلامات

مقالات ذات صلة

اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق