المحليات
د. يوسف المسلماني المدير الطبي لمستشفى حمد العام

كورونا لم يضعف .. وحدة انتشاره تراجعت

التعايش مع الفيروس خلال المرحلة المقبلة يساعد في الانتقال للمرحلة الثالثة

على الجميع الالتزام بالتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة للحد من انتشار الفيروس

الدوحة – نشأت أمين:

أكد الدكتور يوسف المسلماني المدير الطبي لمستشفى حمد العام ضرورة التزام الجميع بالإجراءات الاحترازية المُتعلقة بالحد من انتشار فيروس كورونا خلال الفترة الحالية بشكل أكبر من السابق، مشدّداً على أن الالتزام من قبل المواطنين والمقيمين من شأنه أن يساعد في الوصول إلى المعايير اللازمة للدخول في المرحلة التالية من تخفيف القيود الاحترازية بكل أمان.

وقال الدكتور المسلماني في تصريحات لبرنامج «المسافة الاجتماعية» أمس إن عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية يعني العودة إلى الوراء وهذا ما لا نريد الوصول إليه، مشدّداً على أن قوة الفيروس كما هي كما كانت في السابق، وما زال قادراً على الانتشار والعدوى بنفس الطريقة، ولكن الفرق الوحيد في تقليل أو زيادة الإصابات هو مدى التزام الناس بالإجراءات الوقائية، بالتالي فإن قوة الانتشار هي التي تغيّرت وليس قوة الفيروس. وأشار د. المسلماني، تعليقاً على مراحل رفع القيود الأربعة، إلى أن «لا شك أن المراحل الأربعة فيها تعاون كبير بين جميع مؤسسات الدولة، والأماكن التي يحدث فيها الاختلاط ولا تلتزم بالقوانين سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة من الجهات المعنية حسب القانون، وفي حال ازدياد الحالات لا قدّر الله في المرحلة الثانية على ضوء المعايير التي يتم مُراجعتها يومياً مثل زيادة الإصابات والدخول للمستشفيات والعناية المركزة وغيرها من المعايير فإنه في حال وجدنا أي تغيّر غير مريح في تلك المعايير فإننا يمكن أن نرجع إلى خطة العلاج وننظر في كيفية التعامل معها ضمن الخبرة المكتسبة.

ونوه د. المسلماني إلى أن ارتداء الكمامة يمنع انتقال الرذاذ، وهو ما يمنع انتقال المرض، وارتداء الكمامة سبب من أسباب تراجع عدد الإصابات، وهذه التعليمات التي اتخذتها الدولة تعتمد على دراسات عالمية، وعلى الجمهور التقيّد والالتزام بها، ولدينا لجنة علمية تضم عدداً من الخبراء يتابعون كل التطورات العالمية ويقدّمون لنا الاقتراحات التي تخدم جهود الدولة في مكافحة الوباء، مشيراً إلى أنه لا توجد دراسات تؤكد أن من سبقت إصابته بالفيروس لن يُصاب به مرة أخرى.

العلامات

مقالات ذات صلة

اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق