فنون وثقافة

مكافحة التداول غير القانوني للتراث في ندوة بالمكتبة الوطنية

الدوحة – الراية :

تقدم مكتبة قطر الوطنية ندوة يوم الثلاثاء المقبل الموافق 7 يوليو حول مكافحة التهريب والتداول غير القانوني للتراث الوثائقي تستهدف المتخصصين في مجال التراث الوثائقي وضباط إنفاذ القانون ذات الصلة، وتقام الجلسة عن بُعد عبر منصة VoiceBoxer، في تمام الساعة الواحدة ظهراً وعلى مدار ساعة، وستكون الكلمة الافتتاحية أثناء الجلسة للدكتورة حمدة السليطي، الأمين العام للجنة الوطنية القطرية للتربية، الثقافة والعلوم، بينما سيكون المتحدثون: د. رجاء بن سلامة، المديرة العامة لدار الكتب الوطنية في تونس، د.الشرقي دهمالي، عضو المجلس الاستشاري للمجلس الدولي للمتاحف من المملكة المغربية، وستيفان إيبيغ، مدير مركز (إفلا) الإقليمي في مكتبة قطر الوطنية، فيما سيدير الندوة مكسيم نصرة، أخصائي صيانة الكتب في مكتبة قطر الوطنية. وستناقش هذه الفعالية تصاعد وتيرة عمليات التهريب والاتجار غير القانوني بالمواد التراثية من المكتبات والمراكز الأرشيفية حول العالم خلال السنوات الأخيرة، حيث ازداد انتشار هذه الظاهرة أكثر في مناطق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وغرب ووسط أفريقيا بسبب عدد الدول المتضررة من الصراعات والاضطرابات، وتسلط الندوة الضوء على تركيز منظمات دولية كثيرة مسؤولة عن مواجهة الاتجار بالآثار المهربة جهودها بالفعل على التداول غير القانوني للقطع التاريخية والفنية، بينما لم يحظ التراث الوثائقي سوى بقدر يسير من جهود الحماية، وذلك بالرغم من أنه أكثر عرضة للخطر لعدم وجود تشريعات محلية توفر له الحماية الكافية ولسهولة نقله وتهريبه بصورة غير قانونية، كما سيتم عرض مشروع «حماية» الذي اقترحته مكتبة قطر الوطنية لدعم الجهود المبذولة لمكافحة الاتجار والتداول غير القانوني للتراث الوثائقي. ستُعقد الفعالية عبر الإنترنت على منصة VoiceBoxer.

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق