المحليات
شملت تفريغ الحاويات وتوزيع أكياس جمع النفايات على المرتادين

تكثيف حملات النظافة على الشواطئ

الدوحة-إبراهيم صلاح:

كثفت إدارة النظافة العامة بوزارة البلدية والبيئة حملاتها بالتعاون مع مختلف البلديات لتنظيف شواطئ البلاد المختلفة والتي تشهد إقبالاً كبيراً منذ افتتاحها بهدف الحفاظ على نظافتها ومظهرها الجمالي، حيث قامت إدارة النظافة العامة بتنفيذ حملة تنظيف وتوعية شاملة بالتعاون مع بلدية الظعاين والتي شملت تنظيف شاطئ سميسمة وتفريغ الحاويات وتوزيع أكياس جمع النفايات على مرتادي الشاطئ وحثهم على الحفاظ على نظافته وجماليته.
وتقوم فرق العمل الميداني التابعة لإدارة النظافة العامة بالتعاون مع إدارة المحميات الطبيعية وتنسيق إدارة العلاقات العامة بتنفيذ حملات توعية لمرتادي شاطئ العائلات بسيلين للمحافظة على نظافة الشاطئ وتوزيع أكياس لجمع المخلفات ووضعها بالحاويات.
وقامت إدارة النظافة العامة بالتعاون مع بلدية الخور والذخيرة وحضور عضو المجلس البلدي المركزي بتوزيع أكياس جمع المخلفات على مرتادي شاطئ امريح وكورنيش الذخيرة.

 
وقامت بلدية الشيحانية وإدارة النظافة العامة، وبالتعاون مع قطر للبترول وأمن دخان بتنفيذ حملة توعوية شاملة بالتواصل مع مرتادي شاطئ دخان وشاطئ زكريت لحثهم على ضرورة الحفاظ على نظافة الشاطئ والحرص على جمالية المظهر العام. وتتواصل الجهود التوعوية التي تقوم بها وزارة البلدية والبيئة لحث الجمهور من مرتادي شواطئ قطر للمحافظة على نظافتها وجماليتها حيث قامت إدارة النظافة العامة وبلدية الوكرة بتنسيق من إدارة العلاقات العامة في شاطئ الوكرة العام بتنفيذ حملتها التوعوية.


وحذرت الوزارة من رمي المخلفات في الأماكن غير المخصصة لذلك موضحةً أن قيمة 500 ريال قطري غرامة مخالفة إلقاء أو ترك مخلفات الطعام في الحدائق أو على الشواطئ أو في الأماكن العامة أو الأراضي الفضاء وفقاً لقانون رقم 18 لسنة 2017 بشأن النظافة العامة. ورحبت الوزارة بالجمهور الكريم لزيارة كافة الشواطئ العامة بالدولة اعتبارا من 01 يوليو الماضي ضمن المرحلة الثانية من خطة الرفع التدريجي لإجراءات فيروس كورونا (كوفيد-19) مع ضرورة الالتزام الكامل بالتدابير الوقائية حفاظا على سلامة الجميع، والحرص على النظافة العامة بوضع المخلفات في الحاويات المخصصة لذلك.

العلامات

مقالات ذات صلة

اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق