fbpx
الراية الإقتصادية
بعد 16 أسبوعاً من الإغلاق

إعادة افتتاح متحف اللوفر ونفاد التذاكر

عواصم  وكالات:

أعيد افتتاح متحف اللوفر في باريس أمام الزوّار، أمس للمرة الأولى بعد أكثر من 3 أشهر من الإغلاق، على خلفية انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19). وقالت إدارة المتحف، إنه سيتم تنفيذ نظام جديد سيسمح للناس بالزيارة في ظروف أمنية جيدة، مشيرة إلى أن المتحف سيتبع جميع القواعد الصحية، وسيتعين على الزوار الحجز مسبقاً قبل الدخول إلى المتحف. وفي غضون ذلك خسر المتحف أكثر من أربعين مليون يورو من جراء الإغلاق على مدى 16 أسبوعاً. هذا، وقد نفدت تذاكر متحف اللوفر في باريس لدى إعادة فتح أبوابه أمس، بعد إغلاق دام نحو أربعة أشهر، وأكّد المتحف نفاد التذاكر ال7400 التي تم طرحها للبيع أمس. يشار إلى أن متحف اللوفر كان يستقبل قبل تفشي فيروس كورونا نحو 30 ألف إلى 40 ألف زائر يومياً. وبقيت معظم القطاعات بالمتحف مغلقة، على الرغم من السماح بمشاهدة لوحة الموناليزا والتمثال اليوناني، وجرى وضع حواجز للسماح بالتباعد الاجتماعي في الطريق المؤدي للوحة الموناليزا، كما تم وضع نقاط باللون البرتقالي على الأرض لكي يقف عليها الراغبون في تأمل اللوحة. وكانت المعالم السياحية في فرنسا قد بدأت في فتح أبوابها مجدداً، حيث استقبل برج إيفل الزوار منذ أواخر يونيو الماضي، كما من المقرر أن تفتح ديزني باريس أبوابها للمواطنين ابتداء من 15 يوليو الجاري.

وقال رئيس متحف اللوفر جان لوك مارتينيز، إنه حتى لو تمكنا من عرض كنوز متحف اللوفر فعلياً أثناء فترة الحجر الصحي، فلا شيء يمكن أن يحل عاطفة لقاء حقيقي بقطعة فنية، وهو سبب وجود المتاحف.

هذا، وكان رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب، أعلن، في وقت سابق، أنه سيتم السماح بإعادة فتح المتاحف والمعالم الأثرية في جميع أنحاء فرنسا اعتباراً من 2 يونيو في إطار الإجراءات الفرنسية لتخفيف القيود المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق