أخبار دولية
للمرة الأولى منذ 86 عاماً وبظهور للسيف مجدداً

إقامة صلاة عيد الأضحى بآيا صوفيا

اسطنبول – وكالات:

أدى آلاف المسلمين، صلاة العيد في مسجد آيا صوفيا في اسطنبول، لأول مرة منذ 86 عاماً، بعد تحويله مؤخراً من متحف إلى جامع. وقدم المواطنون الأتراك من مختلف مناطق اسطنبول، والولايات التركية، إلى آيا صوفيا، لأداء أول صلاة عيد بعد إعادة فتحه للعبادة.
وكان لافتاً كذلك، أن مصلين قدموا من خارج تركيا لصلاة العيد في آيا صوفيا، حيث ملؤوا المسجد التاريخي وما حوله من ساحات، بحسب «الأناضول».
وعززت السلطات التركية في آيا صوفيا التعزيزات الأمنية وتدابير الوقاية من فيروس كورونا. وألقى خطبة العيد في آيا صوفيا، رئيس الشؤون الدينية التركي، علي أرباش، وسط حضور عدد من المسؤولين الأتراك، بينهم رئيس البرلمان، مصطفى شنطوب ووالي إسطنبول، علي يرليقايا، وبرلمانيون. وقام أرباش مجدداً بالاتكاء على سيف خلال خطبة العيد. ورفع السيف (الموضوع على جانب المنبر)، في أثناء الخطبة تقليد قديم يعود إلى السلطان محمد الثاني، قبل فتحه القسطنطينية (اسطنبول)، عندما كانت ادرنة عاصمة للدولة العثمانية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X