المحليات
في الحدائق العامّة والكورنيش مع الرفع التدريجي لقيود كورونا

الراية ترصد بالصور أجواء العيد

خروج المواطنين والمُقيمين للاستمتاع بالعيد رغم الطقس الحار

اتخاذ الإجراءات الاحترازية وارتداء الكمامات وتجنب المُصافحة

استبدال العملات الورقية كعيدية بهدايا وألعاب إلكترونية

الدوحة –  الراية:

 عادت أجواء احتفالات العيد أمس، أول أيام عيد الأضحى المبارك، بعد تخفيف القيود الاحترازيّة للحدّ من انتشار فيروس كورونا، حيث استقبلت مُصليات العيد والمساجد أعداداً كبيرة من المُصلين لأداء صلاتي العيد والجمعة وسط فرحة عارمة بعودة التكبيرات إلى المساجد في ظل الرفع التدريجي لقيود كورونا، والتزام تام بالإجراءات الاحترازيّة التي حددتها وزاراتا الأوقاف والصحة.

     

وشهدت مناطق الكورنيش بالمدن المختلفة وعدد من الحدائق والمتنزهات خروج المواطنين والمُقيمين للاستمتاع بالعيد رغم الطقس الحار وارتفاع نسبة الرطوبة، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية، بارتداء الكمامات وتجنّب المُصافحة باليد.

كما تبادل المواطنون زيارات المُعايدة، فيما شهدت «العيدية» في ظل الإجراءات الاحترازيّة هذا العام استبدال البعض العملات الورقية بهدايا وألعاب إلكترونية، بينما فضل البعض الآخر البقاء على توزيع العملات الورقيّة بعد تعقيمها وتغليفها لتجنّب نقل العدوى.

وشددت مُصليات العيد والمساجد من الإجراءات الاحترازيّة للوقاية من كورونا، منها عدم إعادة فتح أماكن الوضوء في المساجد، وإحضار السجادة الخاصّة بكل مُصلٍ وعدم تركها في المساجد، ومنع اصطحاب الأطفال الأقل من 15 سنة، والالتزام بارتداء الكِمامات طوال فترة البقاء في المسجد، كذلك إحضار المصحف الخاص أو قراءة القرآن الكريم من التطبيق الإلكتروني على الهاتف الجوال، والمُحافظة على مسافة مترين بين كل مُصلٍّ، وتجنّب الزحام عند الدخول والخروج، وعدم المُصافحة باليدين حتى وإن كان المُصلي يرتدي القفازات.

31 July 2020 PHOTOS I Noushad Thekkayil

العلامات

مقالات ذات صلة

اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق