الراية الرياضية
بعد تعادله المثير مع السيلية في آخر اللحظات

الشحانية يشعل قاع الدوري بنقطة ثمينة

متابعة- رمضان مسعد:

تعادل الشحانية مع السيلية بهدفَين لمثلهما في المُباراة التي جمعتهما أمس على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد في إطار مُباريات الأسبوع التاسع عشر من دوري نجوم قطر، تقدّم الشحانية بهدف سجله الإيراني رامين رضائيان من ركلة جزاء في الدقيقة 21، وتعادل للسيلية نذير بلحاج في الدقيقة 37، وأضاف محمد أبو زريق الهدف الثاني للسيلية في الدقيقة 40، وخطف فرحان سعود اللاعب البديل هدفَ التعادل للشحانية في الوقت بدل الضائع 93، بهذه النتيجة رفع السيلية رصيده إلى 25 نقطة، وظلّ في المركز السادس، بينما الشحانية رفع رصيده إلى 14 في المركز الأخير بفارق الأهداف، هذا، وجاءت المباراة قوية وحماسية، وقدّم الفريقان مستوى فنيًا رائعًا في الشوط الأول الذي شهد رغبة هجومية واضحة من جانب الفريقين، وأخذ لاعبو الشحانية زمام المُبادرة ليقدّموا أفضلية واضحة على السيلية في الربع ساعة الأوّل من المُباراة.

وفي الشوط الثاني قدّم السيلية أفضلية واضحة عن الشحانية، وسيطر على مجريات اللعب، وقام بعددٍ من المحاولات الهجومية، ولكنها لم تترجم إلى أهداف بسبب التسرّع وقلة التركيز في اللمسة الأخيرة، وفرّط السيلية في العديد من الفرص السهلة التي كانت كفيلةً بتأمين تقدّمه في المباراة، وكاد يدفع ثمن ذلك في الدقائق الأخيرة التي شهدت هجومًا وضغطًا قويًا من الشحانية على أمل إدراك التعادل والخروج بنقطة، وبالفعل خطف الشحانية هدفَ التعادل في الدقيقة 94 عن طريق اللاعب البديل سعود فرحان، وينقذ الشحانية من الخسارة في الثواني الأخيرة بعد تبديل مُوفّق من نبيل أنور مدرب الشحانيّة.

مدرب الشحانية:

نتيجة عادلة للفريقَين

اعتبر نبيل أنور مدرب الشحانية أنّ تعادل فريقه مع السيلية أمس هو نتيجة عادلة للفريقَين في ضوء المستوى المقدّم منهما على مدار المباراة، وقال نقطة أفضل من لاشيء وستكون دافعًا قويًا لنا في المُباريات المقبلة، وأضاف: دائمًا أقول للاعبين إن أمر الفريق بأيدينا ويجب ألا ننتظر مساعدة من الفرق الأخرى، ويجب علينا أن نواصل العمل وتقديم أداء أفضل بحثًا عن النتائج الإيجابية لتجنّب الهبوط إلى الدرجة الثانية، وأثنى على مُستوى لاعبيه في مباراة أمس، وقال إنّ الجو وارتفاع درجة الحرارة والرطوبة أثرا نسبيًا على أداء الفريقَين، والمُباراة بشكل عام.

محمد أبو زريق:

فرّطنا في فوز كان بالمتناول

عبّر محمد أبو زريق محترف السيلية عن أسفه لتفريط فريقه في الفوز باللحظات الأخيرة من المباراة، وقال إنّ فريقه كان في الطريق لتحقيق فوز بالمُتناول، ولكن بخطأ بسيط حرمنا من الفوز وفرّطنا في نقطتَين كنا في حاجة لهما من أجل المنافسة على المربع، ولكن هذه هي كرة القدم، وعلينا التعلم من الأخطاء حتى لا تتكرّر مرة أخرى ونأمل أن نقدّم الأفضل في المُباريات المُقبلة.

مقالات ذات صلة

اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق