المحليات
توزيع ملابس الأطفال على 2400 أسرة مُستحقة في تعز

الهلال الأحمر ينفذ مشروع «كسوة العيد» في اليمن

قسائم شراء مدفوعة بقيمة 45 دولاراً لكل أسرة

الدوحة – قنا:

نفذ الهلال الأحمر القطري بالشراكة مع الهلال الأحمر اليمني مشروع «كسوة العيد» لأطفال اليمن، وذلك طوال فترة عيد الأضحى المبارك وذلك من خلال توزيع ملابس الأطفال الجديدة على 2400 أسرة مُستحقة في مدينة تعز.

وقال مُختار أمين، المدير التنفيذي للهلال الأحمر اليمني في تعز: «بدعم من الهلال الأحمر القطري وكما عوّدنا سنوياً، يجري الآن دعم الأسر الفقيرة بالملابس كهدية للأطفال تشعرهم بفرحة العيد، حيث زاد الدعم هذا العام عن العام الماضي استجابة لزيادة الحاجة».

من جهتها، قالت رجوى أحمد مُنسقة المشروع ببعثة الهلال الأحمر القطري: «إن آلية المشروع تمثلت في توزيع قسائم شراء مدفوعة القيمة لتلك الأسر، تبلغ تكلفة كل قسيمة 45 دولاراً أمريكياً، كما سبق الترتيب مع عدد من محال بيع الملابس في المدينة لتقوم الأسر بصرف واختيار الملابس التي تناسب أطفالها».

وعبّرت الأسر المُستفيدة عن سعادتها بهدية الهلال الأحمر القطري بتوفير ملابس عيد الأضحى لأطفالهم ونشر البهجة في قلوبهم، في الوقت الذي تتزايد فيه صعوبات الحياة اليومية التي لا تمكّنهم من شراء الملابس لأطفالهم في ظل ارتفاع الأسعار.

يُذكر أن مشروع كسوة العيد لعام 2020 يستهدف حتى الآن مُحافظتين هما تعز والضالع، ويُقدّم 11,400 طاقم ملابس مُتكامل لفائدة 3,800 أسرة، من خلال المسح الميداني الذي تم لاختيار الأسر التي تنطبق عليها معايير النزوح الداخلي، والمُتضرّرين من الحرب، والأسر التي ترعاها فئات مُستضعفة كالأرامل والأطفال والأيتام والمُعاقين، بالإضافة إلى المعلمين الذين يعملون في المدارس الحكومية ويُعانون من انقطاع الراتب وقد بلغت تكلفة المشروع بالكامل 205,455 دولاراً أمريكياً.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X