أخبار عربية
دعت لفتح تحقيق للتأكّد من شفافية عمل مكتب دبي.. سكاي لاين:

تدخل الإمارات في «تويتر» يهدّد أمن المُستخدمين

لندن – وكالات:

حذّرت منظمة «سكاي لاين» الحقوقيّة الدوليّة من تأثير السياسات التي تفرضها الإمارات وحلفاؤها في الشرق الأوسط على مكتب «تويتر» الإقليمي الموجود في دبي، وأكدت أن تلك السياسات تهدّد بشكل خطير سلامة وأمن مُستخدمي الموقع على شبكة التواصل الاجتماعي.

وطالبت المنظمة الدوليّة، في بيان صحفي، شركة «تويتر» بفتح تحقيق عاجل للتأكّد من شفافية عمل مكتبها الإقليمي في دبي بالإمارات، وطبيعة علاقة المكتب الإقليمي في دبي بالسلطات الإماراتية. كما أكدت المنظمة الدولية أن هناك قائمة طويلة من الحسابات التي حظرها مكتب «تويتر» في دبي لنشطاء حقوق إنسان وصحفيين ومدونين يتبنون سياسات مناهضة لسياسات حكومة الإمارات، ومنها الناشطة البريطانية «رادها ستيرلينغ»، مديرة منظمة «معتقلين في دبي» البريطانية، التي تمّ حظر جميع حساباتها السبعة على تويتر بدون سبب، الجمعة الماضي.

كما دعت المنظمة الدوليّة لإعادة فتح حساب الناشطة البريطانية «ستيرلينغ» التي تكشف عبره جميع الانتهاكات غير الإنسانية التي يتعرّض لها النشطاء المعتقلون في سجون الإمارات، مؤكدة أن إجراءات تجميد حسابات النشطاء يتعارض مع المادة 19 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والدستور الأمريكي التي تحمي الحق في حرية الرأي والتعبير.

في الوقت ذاته طالبت «سكاي لاين» بضرورة إعادة فتح حسابات النشطاء والحقوقيين، ومنهم الناشط الإماراتي «عبد الله الطويل».

ودعت المنظمة لإيقاف تقييد حسابات النشطاء والحقوقيين والصحفيين المعارضين لسياسات الإمارات، مؤكدة في بيانها أن هناك مخاوف بشأن تأثير المكتب الإقليمي لتويتر في دبي على تقييد حرية الرأي والتعبير على وسائل التواصل الاجتماعي.

وعلقت الناشطة البريطانية «ستيرلينغ» أن الحجة الوحيدة التي ذكرت لها لحجب المواقع الشخصيّة لها، هي أن هذه الحسابات كانت تستخدم رسائل غير مرغوب فيها.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X