كتاب الراية

همسة ود ..رحمة الله عليك يا أخي الغالي

اللهم اغفر لعزيز رحل عن عالمنا وتركنا من بعده في شوق

رحمك الله يا أخي وحبيبي وصديقي، ليت قدرك بالحياة دام لمدة أطول، اشتقت لك كثيراً، اشتقت لك بشكل لا يُوصف، رحمك الله وجبر قلوبنا على فراقكآه لفقدك يا أخي… رحمك الله يا قطعة من قلبي. عندما فارقتني.. أيقنت بأن النِعَم لا تدوم.. بموتك تركت في قلوبنا وجعاً، وقصة ألم لا تُحكى.

تحدثوني عن الحزن أحدثكم عن حزني على غياب «بو عبدالله» عن حياتنا، مهما مر من الزمن لن أنساك يا أخي… وأسأل الله أن يجمعني معك في الفردوس الأعلى.

إن مصابنا بفقدانك عظيم، وعزاؤنا أنك رحلت بجسدك، وبقيت في قلوبنا بأعمالك الخيّرة التي يشهد بها الجميع، وحديثك الحلو، وخفّة ظلك، ودماثة خلقك. غيابك عن حياتنا كئيب حد الموت، إني أشتاق لك شوقاً لا يُقاس، شوقاً لا أستطيع التعبير عنه، غفر الله لك يا أخي وتجاوز عنك وجمعنا وإياك بالجنة.

رحلت عن دنيانا الفانية ولكن ستكون معي بكل مكان، طيفك لن يُفارقني، ضحكاتك وكل شيء فيك، رحمك الله يا أخي وغفر لك، سأظل أدعو لك حتى أكون بجانبك. رحمك الله يا من كنت خير أخ، سأحتويك بدعائي كما احتويتني بحبك وحنانك ولطفك منذ صغري، فالأخ لا تعوّضه الأيام وبفقده يخسر الإنسان الصاحب والصديق والمُعين والسند في الحياة.

وأنا عندما أفتقد أخي وحبيبي ماجد لا أفتقد شخصاً عادياً وأخاً كباقي الأخوة، لقد كان مُختلفاً عن الآخرين، كانت به صفات يحتار المرء في وصفها، عبارات العزاء التي تلقيتها من الناس منذ تلقينا خبر رحيله عن دنيانا لم أسمعها ولم يخطر على بالي سماعها في وصف أحد، ما هذا الكم الهائل من الحب الذي كان في قلوب الناس لك يا أخي وحبيبي؟.

أي رثاء يوفيك حقك يا أخي الجميل؟، رحمك الله بقدر شوقي إليك، وسنرفع دعاءنا إلى الله بعدد أنفاسنا بأن يُنزل على روحك الطاهرة رحمته، ورضوانه، ومغفرته، وأن يُحسن مدخلك، وأن يجعل نزلك الجنة، وأن يتقبّلك مع النبيين، والصديقين، والصالحين، فاللهم اغفر لعزيز رحل عن عالمنا وتركنا من بعده في شوق، رحمك الله يا من أوجعني رحيله.

[email protected]

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق