الراية الرياضية
الهروب من الهبوط يشعل حماس أبناء الخور.. ومُصالحة الجماهير هدف الفهود

الفرسان في مَهمة صعبة أمام الغرافة

متابعة – صابر الغراوي:

أربعُ سنوات ونصف كاملة لم يتذوّق خلالها فرسانُ الخور طعمَ الفوز على فهود الغرافة في بطولة الدوري.

هذه الحقيقة التاريخيّة قد تكون مهمةً في حديثنا عن مُباراة اليوم التي تجمع بين الغرافة والخور ضمن مُنافسات الجولة رقْم 20 من بطولة دوري نجوم QNB، باعتبار أنّه في هذا الوقت قد يكون الخور هو أحوج ما يكون فيه لفكّ هذه العقدة وكسر هذا الحاجز، لأن استمرار مسلسل الخسائر في هذه المُباراة تحديدًا قد يعني الكثير للفرسان، لأنهم يعانون بشكل كبير من شبح الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية.

المُباراة التي يستضيفها ملعبُ الجنوب الموندياليّ بداية من الساعة الرابعة والنصف من مساء اليوم الجُمعة تبدو في غاية الصعوبة على الفريقَين، وخاصةً فريق الخور.

وتكمنُ أهميةُ هذه المُباراة بالنسبة للفرسان في أنّها تشكّل منعطفًا خطيرًا للفريق في مشواره ببطولة الدوري بسبب الموقف الحرج الذي يعيشه الفريقُ حاليًا وتهديده بشبح الهبوط المُباشر وليس فقط خوض المُباراة الفاصلة.

وإذا كان البعضُ يرى أنَّ هذه المباراة ليست مهمةً بالنسبة للفهود فإنّ أنصار الغرافة يرون عكس ذلك تمامًا، ولديهم من المبرّرات ما يجعل الفريق الغرفاوي يبحثُ عن نقاط الفوز بكل ما أُوتي من قوة بداية من الرغبة في تحسين الصورة بعد الخسارة التي تعرّض لها في الجولة الماضية أمام الدحيل بهدفَين نظيفَين، وهي الخسارة التي أفقدت الفريقَ فرصةَ القفز إلى المركز الثالث على حساب السد.

وخسارةُ مُباراة اليوم أيضًا تجعل الغرافة مهددًا بالخروج من المربع الذهبي، وبالتالي فهو مطالبٌ بتحقيق الفوز وحصد جميع النقاط لمصالحة جماهيره من ناحية، وتأمين موقفه من ناحية أخرى.

وإذا أردنا أن نستعرض موقف الفريقَين في جدول الترتيب سنجد أن الغرافة يحتلّ المركز الرابع برصيد 31 نقطة جمعها من الفوز في تسع مُباريات، والخسارة في ست مُباريات، والتعادل في أربعٍ، أما الخور فيتواجد في المركز قبل الأخير برصيد 15 نقطةً فقط، جمعها من الفوز في 3 مُباريات فقط، والخسارة في عشرٍ، والتعادل في ستّ مُواجهات.

مصطفى عصام:

ندرك أهمّية نقاط مباراة الخور

أكّد مصطفى عصام لاعب الغرافة أنّ استعدادهم لمُواجهة الخور تسير بشكل طبيعيّ وكما هو الحال لجميع المُباريات، منوهًا إلى أنّها ستكون مباراة قوية، وأنّهم يدركون أهمية نقاطها كونها الضمانَ للتواجد في المربّع الذهبي.

وقال: بالنسبة لمُباراة الدحيل التي خسرناها فقد أصبحت من الماضي، وتفكيرنا الآن يتوجّه نحو نقاط المباريات المتبقية بدءًا بمُباراة الخور التي نركز عليها الآن، وفي هذه المرحلة فلن نستسهلّ أيَّ مباراة ونتطلّع لعدم التفريط في أيّ نقطة، وفريقُنا بما يمتلك من عناصر قادرٌ على تحقيق أفضل النتائج من أجل حسم تواجدنا في المربّع الذهبي.

أحمد حمودان:

 لا مجال لإهدار المزيد من النقاط

يرى المغربي أحمد حمودان لاعب الخور أنّ المرحلة الحالية تشهد ضغوطًا كبيرة على الفريق بسبب موقفه في الترتيب، ولكنه أكّد أن الجميع يُدرك مسؤوليته الكبيرة. وقال: الوضع الحالي لا يتحمّل ضياع النقاط، ونحن لدينا مباراة مهمة وصعبة أمام الغرافة، ونسعى لتحقيق ثلاث نقاط، وهي بمثابة مباراة نهائية، وللأسف أهدرنا الكثير من النقاط التي ما كان يجب أن تضيع، وفريقُنا كان يستحقّ الفوز على الكثير من الفرق التي واجهها، ومنها الفرق المتقدّمة والكبيرة، أو على الأقلّ التعادل معها. وتابع: فريقنا كان أفضل من الوكرة في المُباراة الماضية، ونحن أضعنا نقاطًا كثيرة، ولم يعد هناك مجالٌ لضياع نقاط أخرى، ويجب على الجميع أن يعزّز من اجتهاده في سبيل تحقيق نتائج إيجابيّة في المُباريات الثلاث المُتبقية.

عمر نجحي قبل رحيله:

الخور قادر على تخطّي الغرافة

متابعة- السيد بيومي:

كانت آخر أُمنيات عمر نجحي قبل رحيله عن الإدارة الفنّية للخور أن يبتسم له الحظُّ في مُباراته أمام الغرافة ويواصل حصدَ النقاط حتّى يعزّز موقف فريقه قبل أن يصل إلى نهاية الدوري ويجد نفسه في طريق المجهول.. وفي تصريحاته بالمُؤتمر الصحفيّ الذي قدّم لمباراة اليوم قال نجحي: شأن باقي مُبارياتنا، تعدّ المُباراة أمام الغرافة ضمن الأسبوع العشرين للدوري في غاية الأهمّية، وهي مُواجهة صعبة كونها أمام فريق يلعب كرة قدم جيّدة، لكن الفريق لايملك خيارًا غير الفوز، وعملنا ما بوسعنا، وأعتقد أنه وبشهادة الجميع، أن أداءنا في أغلب المُباريات السابقة يؤكّد أن الفريق قادرٌ على تجاوز الغرافة. وتابع: لاعبو فريق الخور يشعرون بالمسؤوليّة وعازمون على تحقيق الفوز وحصد نقاط المباراة من أجل الحصول على دفعةٍ معنوية كبيرة، وكما أكّدت دائمًا أن اللاعبين يعتمدون على أنفسهم ولا ينتظرون هدايا الآخرين، ويضع الجميع تحقيقَ النتائج الإيجابية على رأس أولوياته دون النظر إلى اسم المنافس.

سلافيسا مدرب الغرافة:

الخور سيكون شرساً اليوم

توقّع الصربي سلافيسا يوكانوفيتش مُدرّب فريق الغرافة، أنّ تأتي مباراة فريقه أمام الخور صعبةً، لأنهم سيواجهون فيها خصمًا يُصارع من أجل تفادي الهبوط للدرجة الثانية، وأظهر لاعبوه رغبةً كبيرةً في أوّل مُباراتين بعد استئناف الدوري لنيل النقاط من أجل المُحافظة على حظوظهم.وقال يوكانوفيتش، إنه يتوقّع أن يقاتل الخور في كلّ مبارياته المتبقية، وبالنسبة للغرافة أكّد أنّهم سيسعون لتحقيق الانتصار وكسب النقاط، وكذلك تقديم مُستوى أفضل.وحول إن كان يرى مُواجهة الخور حاسمة بالنسبة لهم، قال مدرّب الغرافة: جميع المُباريات في هذه المرحلة حاسمة، وقد حددنا هدفنا بعد استئناف الدوري وهو كسبُ أكبر عددٍ من النقاط، والغرافة، كما هو معلومٌ، في المركز الرابع.

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق