fbpx
المحليات
انقطاع متكرر بخدمات «بلاك بورد» عطّل تسجيل المقررات .. طلاب لـ الراية :

مشاكل في الحذف والإضافة بالجامعة

5 أيام فترة غير كافية للحذف والإضافة .. ومطلوب مدها

عدم التسجيل بالمقررات يُغير الخطط الدراسية ويؤخر التخرج

ضرورة رفع السقف لاستيعاب الطلبة بالمقررات الدراسية

الدوحة – هبة البيه:

اشتكى عدد من طلاب جامعة قطر من وجود مشكلات في الحذف والإضافة وعدم تمكنهم من تسجيل بعض المواد المُقرّرة عليهم، ما قد يؤدي إلى تغيير في خططهم الدراسية.. مُطالبين بمد فترة الحذف والإضافة ورفع السقف لاستيعاب أكبر عدد من الطلبة والطالبات في المقرّرات والفصول المختلفة.

وقال طلاب، في تصريحات لـ الراية، إن تخصيص خمسة أيام فقط للحذف والإضافة فترة غير كافية، كما أنه تخلل تلك الفترة انقطاع مُتكرر في خدمات ال «بلاك بورد»، فضلًا عن عدم توفير المواد وعدم معرفة الطلاب الجدد بالطريقة الصحيحة للتسجيل الإلكتروني وانتهاء المدة المُحدّدة قبل إكمال عملية التسجيل، ما يؤدي إلى عدم التمكن من إضافة المواد المطلوبة والتأخير للفصل المقبل، علاوة على دفع غرامة تأخير، الأمر الذي يؤدي بدوره لتأخير فترة التخرج.

وطالبوا بضرورة تمديد فترة الحذف والإضافة حتى يتمكن جميع الطلبة من التسجيل، بالإضافة إلى فتح مجموعات إضافية لاستيعاب جميع الطلاب والطالبات في المواد الدراسية.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلن فيه قطاع شؤون الطلاب بالجامعة أن اليوم الخميس هو آخر فرصة للحذف والإضافة في المُقررات الدراسية لفصل خريف 2020.

وقال فيصل الحنزاب، رئيس مجلس التمثيل الطلابي، إنه تم تقديم مقترح لإدارة الجامعة بتمديد فترة الحذف والإضافة، لأن الفترة القصيرة المُخصّصة للحذف والإضافة تخللها تعطل لخدمات ال «بلاك بورد»، ما شكّل صعوبة أمام الطلاب في التعرف على كافة المواد والاختيار من بينها.

مشاكل في الحذف والاضافة بالجامعة

وأضاف أن الخدمات الطلابية والإرشاد الأكاديمي يتم تقديمها في المرحلة الراهنة عن بُعد، ويكون التواصل عبر البريد الإلكتروني وبعض الرسائل لم يتم الرد عليها، لذا يجب تمديد فترة الحذف والإضافة باعتبار ذلك مطلبًا للكثير من الطلبة. ونوه في الوقت نفسه بأن زيادة عدد الطلاب شكّل بدوره ضغطًا على نظام البلاك بورد، وأن الجامعة تعمل على احتواء الأمر.

بدوره، أكد خالد المري أهمية تمديد فترة الحذف والإضافة خاصة أن هذا الأسبوع شهد انقطاعًا متكررًا في خدمات ال «بلاك بورد» على مدار يومين. وقال إنه مطلب عام لكافة الطلاب، مشيرًا إلى وجود عدد من المشكلات مع الحذف والإضافة وعدم تسجيل عدد من المواد المُقرّرة عليهم، ما يؤدى إلى تغيير في خططهم الدراسية.

وقال: إن فترة أسبوع للحذف والإضافة غير كافية، كما طالب بضرورة رفع السقف لاستيعاب العدد الكبير من الطلبة والطالبات في المُقرّرات والفصول المختلفة، وفتح مجموعات دراسية إضافية لاستيعاب كافة الطلاب في المواد.

في السياق، طالب قطاع شؤون الطلاب بالجامعة، عبر منصات التواصل الاجتماعي، بضرورة انتباه الطلاب الذين لديهم قيد على حسابهم الجامعي (Hold) بسبب عدم مُقابلتهم لمُرشدهم الأكاديمي، وسرعة حجز موعد في أقرب وقت ممكن لمقابلة المرشد الأكاديمي أو الطلاب الذين لديهم قيد بسبب المُستحقات المالية إن وجدت سرعة تسديدها إلكترونيًا عن طريق بوابة الدفع الإلكتروني.

وشدّدوا على أهمية حث جميع الطلبة على قراءة رسائل البريد الإلكتروني التي يتم إرسالها من قبل إدارات وأقسام الجامعة على حسابات البريد الجامعي، وعلى الطلاب كذلك التأكد من اللغة التي يُدرّس بها المُقرر (اللغة العربية أو الإنجليزية) حسب خطة الطالب الدراسية قبل تسجيلك للمُقرر.

وتتيح الجامعة لطلبتها فرصة الانسحاب من مُقرر دراسي معين أو الفصل الدراسي أو الانسحاب من الجامعة ويمكن للطلاب، بعد انتهاء فترة الحذف والإضافة المُقرّرة بداية كل فصل دراسي الانسحاب من مقرر دراسي أو أكثر، قبل انتهاء الأسبوع الثامن من الفصل الدراسي وبشرط ألا يقل العدد الإجمالي للساعات المكتسبة عن متطلبات الحد الأدنى للبرنامج.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق