fbpx
أخبار عربية

صحيفة روسية: الاحتجاجات شرق ليبيا تربك حفتر

موسكو – وكالات:

أجبرت الاحتجاجات العفوية، التي اجتاحت بنغازي وعددًا من المدن الكبرى شرق ليبيا، الحكومة المؤقتة في طبرق على تقديم استقالتها، وأربكت حسابات خليفة حفتر. وفي تقريره الذي نشرته صحيفة «نيزافيسمايا» الروسية، قال الكاتب غينادي بيتروف إن الاحتجاجات -التي انطلقت شرارتها بالقرب من مقر حفتر في منطقة المرج بمدينة بنغازي – جعلت اللواء يراجع حساباته ويعترف بفشله في تحسين الوضع الاقتصادي في المناطق الخاضعة لسيطرته. وكان المتحدث باسم الحكومة المؤقتة في طبرق، عز الدين الفالح، قد أعلن، مساء الأحد، تقديم رئيس الوزراء عبد الله الثني استقالة حكومته، والتي سيتم النظر فيها في جلسة لمجلس نواب طبرق لم يُحدد موعدها بعد. وقد اندلعت الاحتجاجات في المناطق الواقعة تحت سيطرة القوات الموالية لحفتر قبل أيام، بعد تسجيل ارتفاع حاد في أسعار المواد الغذائية تزامنًا مع انقطاع جديد للتيار الكهربائي. وحسب الكاتب، فإن معاناة الليبيين مستمرة منذ فترة طويلة بسبب شح إمدادات الطاقة، لكنها بلغت ذروتها الفترة الماضية نتيجة أزمة محطات تشغيل الكهرباء، مما يجعل مدينتين بحجم بنغازي وبرقة مهددتين بانقطاع كامل للكهرباء. ويضيف أن هذه المظاهرات -التي يشارك فيها الآلاف احتجاجًا على تردي الأوضاع الاقتصادية، والتي انطلقت السبت من مدينة المرج، حيث يقع مقر حفتر- أسفرت حسب بعثة الأمم المتحدة في ليبيا عن مقتل شخص واحد على الأقل وإصابة 3 آخرين بجروح خلال اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن.

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق